زعيم حزب روسي يطلب من بوتين “محو 9 ملايين تركي” بقصف اسطنبول بقنبلة نووية

3

دعا رئيس الحزب الديمقراطي الليبرالي الروسي “فلاديمير جيرينوفسكي”، الرئيسَ الروسيّ فلاديمير إلى محو إسطنبول عن الخارطة، عبر القاء قنبلة نووية عليها، تقضي على أكثر من 9 ملايين شخص. على حدّ تعبيره

 

وقال “إنه بالإمكان تدمير اسطنبول بسهولة تامة عبر هجوم نووي، مجرد قنبلة واحدة يمكن أن تبيد إسطنبول”.

 

وأضاف: “هذا الأمر سينتج عنه فيضان كبير بارتفاع يتراوح بين 10 و15م، وستغرق المدينة بأكملها، وسيهلك أكثر من 9 ملايين شخص”.

 

وبحسب ما نقله موقع “ذي دايلي ستار” البريطاني، فإن هذا التصريح جاء في إطار ردود الفعل على قيام الجيش التركي باسقاط مقاتلة روسية قيل إنها اخترقت المجال الجوي التركي آتية من سوريا، وهو العمل الذي وصفه جيرينوفسكي بأنه “غبي”.

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. خالد الغامدي يقول

    حلوه النكته هههههه

  2. مجاهد يقول

    اذا كان هذا تصريح رؤساء احزابهم بهذه السفالة فما بالك بالرعاع فيهم وعلى قول المثل السوري (السلاح بيد الخرى بيجرح) ولكن يظهر ان الفودكا اخذت مأخذها منهم فليعلم هذا القذر وأمثاله ان الامر بيد الله فالذي اوجد حفرة جهنم في روسيا يمكن ان تكون موسكو جميعها حفرة لجهنم وإن غدا لناظره قريب

  3. فهد يقول

    مو على كيف امك يأبن الكلب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.