“لوموند” .. لهذه الاسباب تغيّرت علاقة أردوغان مع “الأسد”

0

قالت صحيفة “لوموند” الفرنسية، إن الرئيس التركيّ رجب طيّب أردوغان، منذ ربيع عام 2011 غيّر من علاقة الصداقة الشخصية التي كانت تجمعه بالرئيس السوري بشار الأسد، خاصة بعد العنف الذي أبداه “الأسد” في قمع شعبه، وقربه من إيران.

 

وأضافت الصحيفة، فأن الحسابات السياسية أصبحت هي التي تحدد العلاقات، فسقوط بشار الأسد يمثل سقوط القيادات العلوية في سوريا، وبالتالي ستظهر قوة سنية قد تعتبر الأخ الأكبر لها.

 

وعلى حدّ ما جاء في “لوموند” فإن أردوغان يقدم الدعم للمعارضة المعتدلة ليس حباً في الديمقراطية، وإنما تعاطفا دينيا وسعيا لإعادة بناء الإمبراطورية العثمانية.

 

وقالت الصحيفة إن توقعات أردوغان بسقوط النظام العلوي، في الوقت القريب قد “خابت”، كما أن الانقلاب العسكري بمصر وسقوط النهضة بتونس قد عقّدا الأمر.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.