قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. اسمراني يقول

    أبشر ياعدو الله بقرب نهايتك , فالهالك البوطي عليه من الله مايستحق , قال يوم على المنبر أن جيش بشار كجيش الصحابة او الجيش الثاني بعد جيشه الصحابة , فقتله بشار بعدها بأسبوع , وإني اسأل الله أن يحل بك أشد من ذلك

  2. وما العجيب أو الجديد ؟ يقول

    هذا تصرف عادي من رجل مخابرات أو من موظف لدى النظام ، وليس غير ذلك ، إنما المقرف أنه ارتقى منبر الأمويين ، وعما قريب سيقتله النظام كما قتل البوطي والزعبي وغيرهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More