فيلسوف فرنسي يندّد بغارات بلاده على “داعش” .. لن يهدئ ذلك شباب “داعش” !

0

ندد الفيلسوف الفرنسي “ميشال أونفري”، بالغارات الجوية التي تشنها بلاده على تنظيم “” في ، مؤكدا أن موقفه نابع من رغبته في أن يكون “مفيدا” في مجال “إنقاذ السلام”.

 

وقال الفيلسوف الشهير في مقابلة مع قناة “اي تيلي” التلفزيونية أن قصف “داعش” لن يؤدي إلى تهدئة جنودها الشبان الموجودين في سائر أنحاء الضواحي الفرنسية.

 

وأضاف: “هل لا توجد قنصليات أو سفارات أو دول يمكننا أن نفكر معها في حل آخر غير قصف «داعش»؟”.

 

وأجرت “اي تيلي” المقابلة مع الفيلسوف الفرنسي لاستيضاح موقفه من شريط فيديو جديد بثه تنظيم “داعش” السبت، أن الاعتداءات التي استهدفت باريس الأسبوع الماضي وأسفرت عن 130 قتيلا وتبناها التنظيم.

 

وأضاف: “أنا لا أدافع عن داعش، لكن انتهجت سياسة تقدمها داعش على أنها مماثلة لسياسة الصليبيين”.

 

وأكد أن فرنسا اصطفت بعض الشيء خلف خلال .

 

وتابع “أنا مواطن فيلسوف يعتبر أنه يجب إنقاذ السلام. عملي كفيلسوف يقوم على وضع الأمور في نصابها. يمكننا أن نكتفي بالموعظة التهذيبية”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.