داعية سلفي يتهم “الإخوان” بـِ”ممارسة الرذيلة” داخل المساجد !

وطن- اتّهم الدّاعية السلفيّ “أسامة القوصي”، شيوخاً من جماعة الاخوان المسلمين والسلفية، بممارسة الرذيلة داخل المساجد.

وأضاف إن “أعمال الرذيلة في المساجد”، لم تصل إلى تحويل المساجد إلى شقق “دعارة بيزنس”، ولكنها تصل لحد الظاهرة التي تكررت كثيرا داخل المساجد.

داعية سلفي: “الإخوان ومؤيدو البرادعي” أدوات الغرب لتقسيم مصر

وأبدى “القوصي” عدم استغراب من حدوث واقعة “عنتيل الإسماعيلية”، الضالع فيها أحد قيادات حزب النور السلفي.

 

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

  1. أولا القوصى ليس داعية ولكن شيخ منصر. هو أحد الرمم ممن باعوا دينهم بدراهم معدودات مهدت له الطريق أن يصبح نجم فضائيات العهر فى إعلام المجارى المصرى.
    الكلام لا يكون بهذه السذاجة يا روح ماما ولابد من دليل على ما تقول فأين دليلك؟ أيه ألى حشر الإخوان فى الموضوع والسؤال كان عن ممارسات الحزب العفن المسمى بحزب الزور؟
    حزب النور هو صناعة أمنية بحته من قبل أمن الدولة. هم فى الأصل مجموعة من السوابق ممن أظهروا التوبة ولكن لا علم ولا فقه لديهم. قد تجد بعضهم مدخن شره وآخر يتعاطى الحشيش ويعملون مرشدين للأمن بحكم ما عليهم من سوابق.
    تم صناعة هذا الحزب من هؤلاء الشرذمة الفاسدة على عجل بعد يناير 2011 بغرض إمتصاص جزء من الأصوات التى ستذهب للإسلاميين وتفتيتها حتى لا تذهب جميعا للإخوان. فى المقابل لم يستطع أحد أن يثبت حادث واحد مخل بالشرف للإخوان. لا فساد مالى ولا جنسى ولا يوجد دليل واحد على تورط أيا منهم فى أفعال مخلة بالشرف. فلتأتينا بدليل على كلامك أيها الرجل القفا أو لتخرس للأبد وتكفينا شر النظر لوجوه المنافقين من أمثالك. عليك من الله ما تستحقه.

    • الشيخ فعلا حكي لنا قصه في المسجد بمتدين يفعل اللواط بطلابه في حمام الميجد كان الحكي في عاك98

  2. هناك محاولات للنظام للايقاع بين الاخوان المسلمين والسلفيين ولكنها فاااشله ومفضوحه لانه بالنهايه نحن لا نختلف مع السلفيين في صلب العقيده. انتهى

  3. كلام رديء سطحي خالص يشبه لغة العسكر . لا اعرف الرجل شخصيا ولكني اعتقد انه يرغب أن يتقرب إلى العسكر وقائد الانقلاب بالذات. لاعجب أن نرى مثل الرجل لأن الخوف والطمع هما أساس الخضوع.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث