شقيق مدبر هجمات باريس في قبضة الأمن المغربي

0

كشف مصدر أمني مغربي عن اعتقال سلطات بلاده ياسين أبا عود، شقيق المدبر المحتمل لاعتداءات باريس عبدالحميد، في وقت ذكر خبراء ومسؤولون بلجيكيون أن مقتل الرأس المدبر لا يعني زوال المخاطر عن بلادهم ودول أوروبا.

 

وأفاد المصدر الأمني المغربي الجمعة باعتقال ياسين لدى وصوله بالطائرة إلى بلدة والده في أغادير وسط غرب البلاد، مؤكداً “هو محتجزٌ منذ نحو شهر الآن”.

 

ولم يتضح لماذا سافر الشقيق الأصغر لعبدالحميد إلى أغادير أو ما إذا كانت له صلات بشبكة المتشددين في أوروبا.

 

ورفض المصدر الإدلاء بمزيد من التفاصيل عن الاعتقال.

 

وكانت مصادر أشارت إلى تقديم مسؤولين أمنيين مغاربة معلوماتٍ ساعدت نظراءهم الفرنسيين على مداهمة شقة في ضاحية “سان دوني” الباريسية الأربعاء الماضي، ما أسفر عن مقتل ، البلجيكي من أصل مغربي.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.