صحيفة فرنسية تزعم: هذا الانتحاري من منفذي هجمات باريس يمتلك “باراً”

0

زعمت صحيفة Le Parisien الفرنسية،  ان السلطات في العاصمة البلجيكية بروكسل أغلقت “باراً” يمتلكه ابراهيم عبد السلام أحد منفذي هجمات باريس الاخيرة.

 

وادعت الصحيفة أن السلطات أغلقت البار يوم 4 نوفمبر الجاري، أي قبل 9 أيام من الهجمات، بعد معلومات أكدت أنه “وكر” لتناول المخدرات، في ضاحية ” مولينبك” قرب بروكسل.

 

وفجّر “إبراهيم” 31 عاما، نفسه عند متجر ومقهى Comptoir Voltaire الحامل اسم جادة “بوليفار فولتير” الواقع فيها بالمنطقة الحادية عشرة من باريس ليلة الهجمات يوم الجمعة الماضي، لكن التفجير لم يقتل أحدًا سواه.

 

ونقل الإعلام الفرنسي والبلجيكي بشكل خاص عن أسرته أنها “فوجئت” بمقتله، علمًا بأنه “قضى فترة في سوريا”.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.