ولايتي: نعم .. نتعاون مع سوريا “عسكرياً وبشرياً وسياسياً” .. أما أمريكا “لا و لن”

0

اكد رئيس مركز الابحاث الاستراتيجية بمجمع تشخيص مصلحة النظام الإيراني، ، ان إيران لم ولن تتعاون مع اميركا سياسيا وعسكريا بشكل مباشر أو غير مباشر.

 

وجدد ولايتي، اليوم الأربعاء، على هامش لقائه نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، التأكيد على أن بلاده لا تقبل بأي مبادرة لا تقبل بها الحكومة السورية والشعب السوري، نافيا أي تعاون مع الولايات المتحدة الاميركية بشأن .

 

واضاف ان “ كانت تعتقد منذ البدء بأنه ينبغي الدفاع عن اهداف الشعب والحكومة السورية، ومن ثم انضمت دول مثل العراق وحزب الله لبنان للدفاع عن الشعب السوري ومن ثم انضمت روسيا لهم أخيرا”.

 

واكد “اننا متفائلون بمستقبل البلدين في مكافحة الارهاب واضاف ان هذا التعاون بين البلدين مستمر على المستويات العسكرية والسياسية والبشرية.”

 

وقال ولايتي، ان الانتصارات الاخيرة التي حققتها الحكومة السورية في ساحة المعركة ضد الارهابيين وكذلك انتصار سوريا وحلفائها في اجتماع فيينا مؤشر الى ان تقييمات الجمهورية الاسلامية الايرانية حول سوريا كانت صائبة منذ البداية.

 

واوضح ان اي حل يحظى باهتمام ايران حول سوريا يجب ان يتم التشاور حوله بين ايران وسوريا وان يكون مقبولا من الشعب والحكومة السورية.

 

وشدد على ان لا حق للدول الاخرى في تقرير المصير لسوريا وان هذا الحق هو للشعب السوري فقط .

 

من جهته أكد المقداد عزم القيادة السورية الراسخ في “محاربة الإرهاب” الذي يشكل تهديدا للمنطقة والعالم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.