هكذا “ودّع” نجاد حارسه السابق الذي قُتل في حلب

تداولت مواقع إيرانية اليوم الأحد، صورة للرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، يبكي حارسة الشخصي السابق عبدالله باقري الذي لقي مصرعه في مدينة حلب شمالي سوريا.

 

وادعت وسائل إعلام إيرانية، إن عبد الله باقري نياراكي (33 عاماً)، الذي سبق له أن عمل لبعض الوقت حارساً شخصياً لأحمدي نجاد كان يحارب للدفاع عن ضريح شيعي، رغم عدم وجود أي أضرحه من المنطقة التي قتل فيها بشمال حلب.

 

وكانت وسائل الإعلام الإيرانية ذكرت أن 18 ضابطا كبيراً من الحرس الثوري قتلوا في سوريا، خلال الأيام الماضية.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث