“واشنطن بوست”: “الأسد” يبارك رسمياً استيلاء روسيا على بلاده بزيارته “الكرملين”

0

نشرت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، مقالاً للكاتب والمحلل السياسي الأمريكي، تشارلز كروثامر، رآى فيه أن  “بشار الأسد، بزيارته إلى الكرملين، يبارك رسمياً الاستيلاء الذي يتم الآن على سوريا من قبل أربع دول بقيادة ”، ويتساءل بسخرية: “هل تدرك إدارة ، التي هي في حيرة من أمرها، الهدف الذي تسعى روسيا إلى تحقيقه؟”.

 

وأكد “كروثامر” أن استقبال الكرملين للرئيس السوري، بشار الأسد -الذي وصفه “بالديكتاتور والمدمر”- عقب مرور أربع سنوات قضاها في الاختباء بدمشق، يوجه رسالة إلى العالم مفادها أن قضايا الشرق الأوسط يتم حلها في موسكو وليس في واشنطن.

 

وأشار إلى أن الرئيس أوباما يرى أن روسيا محكوم عليها بالفشل في المستنقع السوري، ولكن روسيا، برأي الكاتب، لا تحاول استعادة البلاد من أجل بشار الأسد، إذ تحاول ترسيخ دولة سوريا “الهشة” فيما يقرب من 20% من الدولة السورية التي يسيطر عليها الأسد في الوقت الراهن.

 

ويطرح الكاتب أن ما يتم حاليا هو عملية “تقسيم” لسوريا، وأن روسيا سوف تترك تنظيم يسيطر على شمال وشرق البلاد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.