بالصور والتفاصيل.. الجيش الإسرائيلي يعدم طفلين في الخليل

0

 

أعدمت قوات الاحتلال الاسرائيلي الليلة، الطفلين بشار نضال الجعبري (15 عاما)، وحسام اسماعيل جميل الجعبري (17 عاما)، رمياً بالرصاص بدعوى محاولتهما طعن جندي اسرائيلي قرب الحاجز العسكري المقام بجوار بيت الرجبي الذي يحتله المستوطنون في حي الراس المتاخم لمستوطنة “كريات اربع”.

 

وبحسب مصادر فلسطينية، فإن الطفلين يسكنان المنطقة وتعودا المرور من الحاجز بشكل يومي، وقد تزامن وصولهما للحاجز مع وصول عشرات المستوطنين الى المنطقة، وكانوا يهتفون “الموت للعرب” وحينما شاهدوا المستوطنين هربوا من المكان، فما كان من جنود الاحتلال المتمركزين على سطح بناية الرجبي، الا اطلاق الرصاص عليهما بكثافة وإعدامهما.

 

شهداء

ونشرت مواقع عبرية صورة لفتيين ملقيان على الأرض، وادّعت محاولة تنفيذهما عملية طعن في المكان.

 

وذكرت القناة العبرية الثانية ان جندياً أصيب بجروح سطحية في الحادث وذلك في رابع حدث بالخليل منذ ساعات الصباح.

 

وقتل الجيش فلسطينياً صباح اليوم ببلدة بيت عوا بالخليل بدعوى محاولته طعن ضابط حيث أصيب الأخير بخدوش في وجهه، وفيما بعد أعلن الجيش عن مقتل احد مستوطني الخليل دهساً على مدخل المدينة.

 

وخلال ساعات بعد الظهر قتل الجيش فلسطينياً آخراً على مفرق مستوطنات “غوش عتصيون” بدعوى محاولته دهس أدت إلى إصابة جندي ومستوطن بجراح طفيفة.

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.