فيديو: الهواء يتسبب بتطاير فستان المطربة “شمس” خلال تكريمها !

3

تعرضت الفنانة الكويتية  “شمس” لموقف محرج فور صعودها المسرح، أثناء تكريمها و القائها كلمتها في انطلاق فعاليات الدورة الرابعة من مونديال الإذاعة والتليفزيون .

 

وتسبب الهواء الشديد في تطاير فستانها المكشوف، حيث لم تستطع استكمال كلماتها على المسرح وانهتها على الفور.

 

وكانت الفعاليات قد انطلقت بحضور عدد كبير من النجوم، بالإضافة إلى رئيس المونديال إبراهيم أبو ذكرى .

 

وكرم المونديال المطربة الكويتية “شمس” عن أغنية “دين أبوكم“، التى قدمتها أثناء ثورة 25 يناير.

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. مسبار الخليج العربي يقول

    هذا مذهب ساهريّ الليل وعمّاره بالدعارة والقذارة والمخدرات من السلك الفني …إنهم مجاميع وأسراب يعرفون بعضهم بالرائحة إنهم خفافيش البشر معتمدين في غذائهم على الدم ومشتقاته … فاللحم الأحمر الدموي المتوسط وحلمة الثدي الحمراء الدموية والشفايف الحمراء الدموية هي بضاعة عمّاااااااااااااااااررر الليل وخفافيشه مثل هذه العاهرة التي تقول في مقابلة مع احدى المحطات القحبوية الماجورة إن اخلاق وطباع الغرب أشرف ألف مرة من الاسلام وتعاليمه وتسفّه علماء المسلمين وترى أن الجزيرة العربية ليست مهد حظارة وإنما صحراء يسكنها القتلة والسفاحين قبل الاسلام وبعده وعند ما يحب المسلم ان يميز شخصيته يقول كان العرب في الجاهلية أما نحن فلا وهم أسوأ من أعراب الجاهية أصحاب المعلقات المكذوبة ( وتحتج بآية : الاعراب أشد كفرا . إن هذه الزنوة التي لا يعلم من هو ابوها ولا من أين أتت ستشرق عليها الشمس يوما من الأيام وتذبل كم ذبل غيرها ويتفل عليها من سبق وتمناها وتتجشأ ما قالت ويلفظها الناس ويطويها الزمن وقد يجدها البعض تمد يدها لمن لا يعرفها فعطيها وتمد يدها لمن يعرفها فيتفل في يدها !

  2. فالح يقول

    ما بالك انت يا حشري الخليج
    دع الخلق للخالق و كل واحد ينام على الجنب اللي يريحه وكل نفس بما كسبت رهينه و الحساب يوم الحساب
    انت اكتسبت ذنوب بسبك و شتمك و استعمال كلمات واطيه و بذيئه تنم عن معدنك المصدي
    هل هذا دينك ؟؟؟ او هي اخلاقك الاسلاميه النبيله ؟؟؟

  3. مسبار الخليج العربي يقول

    فالح ٢:-
    سردك لهذه الحكم دليل على ضحالة مخك ولا أستغرب من البعض مثلك لأنه يعيش الجو نفسه الذي أستغربه هو ألمعية ضميرك الكريم الشهم النشمي الذي أيقضك لتدافع عن قحبة لا تعرف عنها إلا إسمها لا تعرف أنها وضعت كلما هو إسلامي تحت قدمها اليمنى ووضعت كلما يمت للعروبة وحضارتها تحت قدمها اليسرى …. السؤال لك هو تحت أي قدم من أقدام هذه العاهرة تضع حكمك الدينية أو العربية ….أما العبارات التي تقول أنها واطية وبذيئة فأرجو أن تعمل مقارنة بين وطاءة كلامي وبين ما تراه بين آخر فتحة صدرها نزولاً وبين أعلى فتحة فستانها مما يلي فخذيها صعوداً ثم منظرها وهي تتهادى بين أذرع هؤلاء الخولات على الاستيج …. لا غرابة من موت إحساسكم أو تحسسكم من مثل هذه المناظر القذرة في البلاد العربية والإسلامية ولذلك نجدكم تدافعون عنهم بإستماتةٍ حتى بأسنانكم !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.