هكذا يتعلّم “إرهابيو السعودية” صناعة المتفجرات في 7 أيّام ..

1

حدد مدير إدارة في المنطقة الشرقية في سابقاً، العميد علي حسن الراشد، المدة الزمنية التي يستغرقها “الإرهابيون” في تعلم صنع القنابل اليدوية وطريقة استخدام متفجرات شديدة الانفجار، مثل الـRdX والـC3 والـC4، بسبعة أيام.

 

وأكد العميد “الراشد” – بحسب ما نقلته عنه صحيفة “الوطن” السعودية، وجود ثلاثة عوامل لتقليص مدة التعلم، هي رغبة “المتطرف” في التعلم، ومهارة البحث والتقصي في الإنترنت، وتوافر المواد الأولية المصنعة، مبيناً أن تعلم المتفجرات يعتمد على معرفة لغات أجنبية غالباً، ورغبة “الإرهابي” في الانحراف، والانضمام إلى “الخلايا الإرهابية”.
وأشار الراشد إلى أن هناك من يتلقف ويعلم “الخلايا الإرهابية” بشكل عملي، ويدربهم بشكل مكثف وسريع، ثم يطلقهم إلى الشوارع بعد ذلك، ويستغرق التعليم العملي غالباً من يومين إلى ثلاثة أيام ليكون في كامل جهوزيته في استخدام القنابل اليدوية والمتفجرات المعجنة.

 

وأكد أن كثيراً من “الإرهابيين” تم تعليمهم عن طريق الإنترنت في السنوات الماضية على كيفية تصنيع قنابل يدوية، وغالبية تلك المواقع تم تداولها وحظرها في كثير من الدول العربية والعالمية.

 

ودعا الراشد إلى تحديث دائم على حظر مواقع تعليم “الخلايا الإرهابية” لصنع المتفجرات والقنابل، ومنع تداولها في مواقع التواصل الاجتماعي والشبكة العنكبوتية.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Dr.khalid يقول

    لا حول ولا قوة الا بالله النت صار سلاح ذو حدين الواحد يتعلم منه الخير ويتعلم منه الشر ولكن المسؤولية والأمانة تقع بأعناق المسؤولين عن خدمه الإنترنت في المملكة المفروض يراقبون المواقع المشبوهه ويراقبون الأفراد المشبوهين الي يترددون على المواقع المشبوهه الي تعلم صناعة المتفجرات و غيرها حتى يتم القبض عليهم قبل تنفيذ عملياتهم الإرهابية . كذلك يجب عمل مسح بيانات أمني كامل متكامل لكل المنتمين الى الأجهزة الأمنية والعسكرية والعاملين في الأماكن الحساسه مثل الشركات او المستشفيات الي فيها اجانب حتى يتأكدون من سجله نظيف وهل له اقارب ينتمون للتنظيمات المتطرفة او المرتبطه بإيران ومشروعها التوسعي في المنطقه

    الله يحفظ بلدنا آمن مستقر ويطول بعمر ولي أمرنا الملك سلمان الله يحفظة ويطول بعمره ويكفينا شر ايران وشيعتها الي يبون يأخذون الحرمين مننا ويصيرون هم المتحكمين في الإسلام يخسون ما دام ربي أوكل حماية الحرمين لآل سعود والشعب من وراهم كلنا فداء للحرمين وليخسأ المفلسون حنا الشعب والحكومه يد وحده ضد كل ارهابي طائفي داعشي ايراني عميل مدسوس من امريكا لبناء الشرق الأوسط الجديد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.