واشنطن تسحب جواسيسها من الصين سريعا بعد قرصنة كشفت هوياتهم

0

أكد مسؤول أمني أميركي أن الولايات المتحدة بادرت خلال الفترة الماضية إلى سحب جواسيسها من الصين بعد عملية الاختراق الإلكتروني الذي تعرضت له الأنظمة الإلكترونية وأدى إلى سرقة البيانات الشخصية لأكثر من 21 مليون موظف حكومي.

 

وأشار مسؤولون أميركيون إلى ان قائمة العملاء الذين سحبتهم واشنطن من الصين تشمل عناصر وكالة الاستخبارات المركزية CIA، وجهاز الأمن القومي وجهاز مخابرات وزارة الدفاع. حسب ما ذكرته شبكة “سي ان ان” الأمريكية.

 

وقد يكون لحادث القرصنة تداعيات أكبر على الأمن الأميركي مستقبلا في ظل قرصنة ملفات تحمل اسم SF86 وهي تشمل معلومات شخصية وحساسة عن كل الموظفين الحكوميين وأفراد عائلاتهم.

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More