التايمز: ليس هناك أمة باقية لتحكم سوريا وفرصة عودتها إلى ما كانت عليه “ضئيلة جدا”

1

علقت صحيفة “التايمز” البريطانية على الحديث عن مرحلة انتقالية في يجري بموجبها إنهاء الأزمة الراهنة, فكتبت مقالا عنونته بـ” ليس هناك أمة باقية لتحكم”، أشارت فيه الى انه “من أكثر الألغاز التي تحيط بأي مرحلة انتقالية سياسية في سوريا هو السؤال التالي، لماذا المرحلة الانتقالية؟”.

 

ولفتت الصحيفة البريطانية إلى ان “الحرب الأهلية الدائرة في سوريا، أضحت عبارة عن ما مجموعة 4 إلى خمسة صراعات يتنافسون على مصالح وطنية واقليمية وجيو سياسية”.

 

وأوضحت أن “المعارضة السنية المعتدلة ترى أن الرئيس السوري بشار الأسد هو عدوها الأول ويطالبونه بإقالته من منصبه ويرفضون أن يحل مكانه رئيساً من الأقلية العلوية”.

 

ورأت أن “جبهة النصرة والجماعات الإسلامية الأخرى تقول إنهم يقاتلون من أجل قيام الدولة السورية الإسلامية”، أما تنظيم “داعش” فيذهبون إلى أبعد من ذلك، لأنهم يريدون أن تصبح سوريا جزءاً من دولة الخلافة”.

 

وذكرت أن “ وقطر يريدان إزاحة نظام موال للنظام الإيراني في منطقة الشرق الأوسط، وتشاركهم تركيا هذا الهدف مع سحق للأكراد على حدودها”.

 

ولفتت الى ان “ تعد قلقة على تأثيرها الممثل من خلال النظام السوري بشار الأسد في الوقت الذي استثمرت إيران الدم والأموال في دعمه”، مشيرة إلى أن “سوريا لم تعد أمة موجودة على الأرض وفرصة عودتها لما كانت عليه في السابق، ضئيلة جدا”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. محمد المستانس يقول

    مايجري هو تباشير من الله ليميز الخبيث من الطيب وسيعود الاسلام النقي ليحكم الدنيا طاهرا من دنس المجوسية وأذنابها من النصيرية والعلوية وكذلك من العلمانية وأذنابها اللبروجامية وكذلك من يشوهون الإسلام من الدواعش الفجار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.