هل يجرؤ “الكوماندوز البريطاني” على تصفية الأسحلة الكيميائية لـِ”داعش” ؟!

0

ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبريّة أن الجيش البريطاني أرسل عناصر من القوات الخاصة البريطانية “الكوماندوز” إلى العراق من أجل السيطرة على الاسلحة الكيماوية التي سرقها تنظيم”داعش” من الجيش السوري.

 
وأضافت الصحيفة أن السبب الرئيسي وراء القيام بالعملية هو ورود معلومات تشير إلى أن تنظيم داعش ينوي استخدام هذه الأسلحة لضرب معاقل الأكراد في شرق العراق.

 

وقالت الصحيفة إنه تم إرسال 60 عنصرا من قوات الكوماندوز لتصفية هذه الاسلحة من خلال حرقها، موضحة أن قصف هذه المخازن سيؤدي إلى كارثة في العراق، وسيؤدي إلى موت الآلاف اختناقا.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More