قوات الاحتلال تركت هديل الهشلمون تنزف قبل استشهادها.. والمطالبة بتحقيق دولي

0

طالبت حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني الأمم المتحدة بتشكيل لجنة تحقيق دولية للتحقيق في ملابسات استشهاد الفتاة هديل الهشلمون (18 عامًا) التي قتلها جنود الاحتلال الإسرائيلي اليوم بإطلاق النار عليها مباشرة، أثناء عبورها البوابات الحديدية على حاجز “الكونتينر” المقام على مدخل شارع الشهداء وسط مدينة الخليل بالضفة الغربية.
وأوضحت الحكومة الفلسطينية في بيان صحفي اليوم أن صورًا نشرها تجمع “شباب ضد الاستيطان” في مدينة الخليل أظهرت اللحظات الأخيرة التي سبقت إطلاق جنود الاحتلال النار على الفتاة الهشلمون دون أن تشكل عليهم أي خطر.
وأشار البيان إلى أن قوات الاحتلال تركت الفتاة تنزف لأكثر من نصف ساعة، ومنعت الهلال الأحمر الفلسطيني من الوصول إليها لتقديم الإسعاف اللازم لها.
وناشدت الحكومة المجتمع الدولي بالتدخل العاجل للضغط على حكومة الاحتلال من أجل وقف جرائمها المتواصلة بحق أبناء الشعب الفلسطيني الأعزل، ووضع حد لسياسة الاحتلال القائمة على استسهال قتل الفلسطينيين دون حسيب أو رقيب.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.