قائد عسكري (بالجيش الحرّ): السيطرة على (أبو الظهور) بداية سقوط الأسد

0

تمكن مقاتلو المعارضة السورية السيطرة على قاعدة جوية في إدلب أمس بعد حصار دام عامين وهزيمة قوات النظام السوري.

وأكد رامي عبدالرحمن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن جيش النظام خرج بالكامل من محافظة إدلب بعد سقوط مطار أبوالظهور العسكري في أيدي قوات المعارضة، الذين يسيطرون على المنطقة المحيطة به.

من جهته، أكد القيادي في الجيش السوري الحر العقيد بشار سعد الدين أن مطار أبو الظهور أصبح في قبضة الثوار، مؤكدا أن المطار يعتبر من أكبر المطارات العسكرية للنظام السوري في المنطقة الشمالية، وثاني أهم مطار عسكري في سوريا ككل، بحيث يضم 22 مدرجا لطائرات ميغ 21 وميغ 23، ويتبع إداريا للواء 14 الموجود في حماة.

وأضاف في تصريحات لـ «عكاظ» أن النظام خسر بسيطرة المعارضة على المطار نقطة الارتكاز، مشيرا إلى أن سقوط المطار بأيدي المعارضة بداية لسقوط الأسد والعملية الناجحة هي رسالة واضحة لكل الأطراف الخارجية التي ترسل قواتها إلى الساحل السوري لنجدة النظام.

من جهة ثانية، قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن وزيـر الخارجية جون كيري تحدث هاتفيا إلى نظيره الروسي سيرجي لافروف أمس للتعبير عن قلقه إزاء تقارير عن أنشطة عسكرية روسية في سوريا محذرا من أن ذلك لن يكون أمرا بناء ويمكن أن يؤدي إلى تفاقم العنف.

فيما أشار وزيـر الخارجية الفرنسي إلى أن التقاريـر التي أفادت بأن روسيا أرسلت قوات لدعم الرئيس السوري بشار الأسد تجعل التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سوريا أكثر تعقيدا.

من جهته، قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي يانس شتولتنبرج إن التقارير عن تزايد النشاط العسكري الروسي في سوريا مصدر قلق. وأضاف للصحفيين خلال زيارة لبراج: «يساورني القلق بشأن التقارير عن تزايد الوجود العسكري الروسي في سوريا.. فهذا لن يسهم في حل الصراع»..

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More