(بيت المقدس) يشن (أخطر هجوم) في سيناء .. قتلى الجيش بالعشرات .. وطائرات تشارك بالقتال

0

أعلن الجيش المصري مقتل 10 من عناصره في “أخطر هجوم”، تعرضت لها نقاط عسكرية تابعة له في شبه جزيرة سيناء من قبل عشرات المسلحين الذين كان بعضهم مزودا بعربات تحمل رشاشات مضادة للطائرات، بينما أفادت “سكاي نيوز” أن عدد القتلى وصل الى 60.

وأعلن تنظيم بيت المقدس، مسؤوليته عن الهجوم الكبير.

وقال المتحدث العسكري العميد محمد سمير ، إنه المعلومات الأولية تشير الى أن “المجموعة الارهابية” التي نفذت الهجمات تقدر بحوالي (70) عنصرا ، قامت بمهاجمة (5) أكمنة بقطاع تأمين شمال سيناء بالتزامن.

وأضاف: “وقد قامت قواتنا بالتعامل الفوري مع العناصر الإرهابية بكل وسائل النيران، مما أسفر عن مقتل (22) عنصرا إرهابيا وتدمير عدد (3) عربات (لاندكروزر) محملة بالمدافع عيار (14.5) مم المضادة للطائرات واستشهاد وإصابة (10) أبطال من رجال القوات المسلحة البواسل حتى الآن”.

وأشار إلى أن القوات تواصل مطاردة “العناصر الإرهابية” وتمشيط المناطق المحيطة بالكمائن، التي تمت مهاجمتها للقضاء على ما تبقى منهم، ولا تزال الاشتباكات مستمرة حتى الآن.

وقال شهود عيان، إن سلسلة انفجارات تشهدها المنطقة والقوات تطلق قذائف صاروخية متواصلة في كل الاتجاهات.

هذا ورفعت مستشفيات شمال سيناء بمناطق العريش ورفح والشيخ زويد حالة الطوارئ، في الوقت الذي تشهد فيه تلك المناطق حالة من الاستنفار الأمني.

وقال مصدر طبي، إن المناطق تشهد اندلاع أحداث عنف وتبادل مكثف لإطلاق النيران، حيث تم وضع أطقم الأطباء وسيارات الإسعاف في حالة استعداد تحسبا لنقل ووصول مصابين بعد تلقى استغاثات من أهالي بتعرضهم لنيران وسقوط قذائف.

الى ذلك، قال مصدر أمني بشمال سيناء، إنه تم الدفع بتعزيزات أمنية إضافية لمناطق الشيخ زويد ورفح للسيطرة على الوضع الأمني الملتهب هناك.

وأوضح المصدر أن القوات تواصل إطلاق نيرانها وملاحقتها لمجموعات مسلحة، وأنه تم قتل 22 مسلحا حتى الآن بنيران القوات أثناء ملاحقتها مسلحين اقتربوا من أكمنة الشيخ زويد وهجمات لطائرات أباتشي وإف 16 على المجموعات.

وأكد المصدر أن المسلحين انسحبوا من مواقع الهجمات بعد انتشارهم لنحو ساعتين قرب أكمنة أمنية وتنفيذ هجمات بقذائف صاروخية وسيارتين مفخختين.

وأعلن عبدالفتاح حرحور، محافظ شمال سيناء، حالة الطوارئ في المحافظة، وبجميع المرافق والمديريات والخدمات وتم تشكيل غرفة عمليات خاصة لمتابعة الأحوال في سيناء.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More