لبنان.. مارسا الغرام في المقعد الخلفي.. فانشغل سائقهما بالمشهد ما ادى لحادث مروع

0

تمّ في الأيّام الأخيرة التداول، عبر تطبيق “الواتساب”، بصورٍ مرفقة بخبرٍ عن سير وقع ليلاً على أوتوستراد الضبيّة في ، وفوجئ من حضر لمساعدة من كانوا في السيّارة بوجود شابٍ وفتاة عاريين متوفيّين حيث كانا يمارسان الغرام على المقاعد الخلفيّة، في حين كان السائق يلتفت الى الوراء لمشاهدتهما… فحصل الحادث.

أرفقت المعلومات عن الحادث بصورة السيّارة المحطّمة، وبصورتين لشاب وفتاة عاريين وقد تلطّخ جسداهما بالدماء.

فما هي حقيقة هذا الحادث وهل وقع فعلاً؟

نفى رئيس شعبة العلاقات العامة في قوى الامن الداخلي اللبناني المقدّم جوزيف مسلّم لموقع قناة الـ mtv اللبنانية الخبر الذي تمّ تداوله، موضحاً أنّ الحادثة وقعت خارج لبنان وليس في محلّة الضبيّة.

وأشار الى أنّ الصورة أُخذت عن فيديو منتشر على موقع “يوتيوب” وجرى تداولها من جانب بعض النشطاء عبر خدمة “الواتساب”.

وتمنّى مسلّم على وسائل الاعلام توخّي الدقة قبل نشر أيّ خبر، والاتصال للاستعلام والتأكد من مصدر موثوق به قبل نشر الشائعات التافهة، ومتابعة توضيحات قوى الامن الداخلي عبر صفحة “قوى الامن” على موقع “تويتر”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.