«صباحي» لـ “السيسي”: حدد موقفك.. هل أنت مع الثورة أم مع نظام مبارك؟!

0

قال ، مؤسس التيار الشعبي والمرشح الرئاسي السابق ، إن على الرئيس عبدالفتاح السيسي أن يقول مع من هو في هذه اللحظة الفارقة، هل هو مع الثورة وأهدافها أم مع من يملأون الإعلام بالتبشير بعودة نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك.

وأضاف صباحي خلال مؤتمر صحفي عقدته أحزاب التيار الديمقراطي بحزب “الكرامة” اليوم: “إذا وقف الرئيس مع الشعب المصري فسنكون معه، وإذا لم يقف فسنكون مع الشعب ضد أية سلطة”.

وتابع مذكرًا بأنهم “إذا كانوا دخلوا مجتمعين في “تحالف 30 يونيو” للانتصار على الإخوان المسلمين فإننا غير مستعدين أن نستمر في تحالف يسلم الثورة إلى مرة أخرى”، على حد قوله.

وقال صباحي، إن “التيار الشعبي” يؤيد كل المظاهرات التي ستخرج تعبر عن حالة الغضب من براءة الرئيس المخلوع حسنى مبارك وأعوانه.

وأضاف: “أننا مع أي تعبير سلمى عن غضب مشروع، وهو ليس احتجاجًا على حكم قضائي، وإنما إعلان عن عودة الثورة، وسنتخذ سلسلة من الإجراءات ستتصاعد على ضوء تطورات البلاد وهل تسير في طريق الثورة أم في طريق الردة؟”.

ووصف مؤسس “التيار الشعبي” الحكم بالبراءة على الرئيس الأسبق حسني مبارك بأنه “أسود يوم في تاريخ مصر، وهى لحظة تتطلب أن يكون هناك موقف حاسم وواضح تجاهه، ولابد أن نكون أمام خيارين هل ستحقق الثورة مطالبها أم لا”؟

وقالت الدكتورة هالة شكر الله رئيس حزب “الدستور” إن “جميع الأحزاب المجتمعة اليوم ستتابع كل ما سيحدث خلال الأيام القادمة لأنها تعتبر أن مفترق الطرق، وشددت على أن الأحزاب تدرس الوضع ولم نناقش أي أمر متعلق بشأن الانسحاب من خارطة الطريق”.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، قد أصدرت حكمها السبت الماضي ببراءة جميع المتهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ قضية القرن المتهم فيها الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك ونجليه جمال وعلاء مبارك، وصديقه حسين سالم رجل الأعمال الهارب، ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي و6من مساعديه السابقين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.