ابن ”عنتيل الغربية”: ”أبويا راجل وكان بيشتري النساء بفلوسه”

0

مأساة حقيقة تواجه قرية أبوالجهور مدينة السنطة التابعة لمركز السنطة بمحافظة الغربية بعد انتشار مقاطع الفيديو الفاضحة لما يسمى بـ”عنتيل المحلة” وبصحبته نسوة ساقطات، فالأهالي هناك تنتباهم حالة من الحزن الشديد بعد انتشار هذه المقاطع ويتبرأون منها وممن ظهروا فيها.

قال مصطفى ضاحي، من أهالي قرية أبوالجهور بالسنطة، مسقط رأس المتهم، ظللنا لسنوات طويلة مجرد قرية عادية هادئة كان أهلها يتمنون أن تشتهر ويذاع صيتها في أي مجال سواء صناعيا أو زراعيا، لكن المتهم بتسجيل المقاطع الجنسية تسبب في انتشار اسم بلدنا في قضية مخلة يبغضها الجميع.

وأضاف مصطفى:”الجميع كان يتعامل مع المتهم على أنه من أهل العلم والدعوة كنا نصلي خلفه، ويتقدمنا في دفن الموتى، ولم يقتصر دوره على ذلك فقط وإنما كان يتدخل لحل الخلافات العائلية بين الازواج فى القرية، مؤكدا أن سيدتين ممن ظهرن فى التسجيلات كان يتدخل لحل خلافات مع زوجيهما”.

وأضاف ضاحي:”نجله المتهم، البالغ من العمر 15 عاما، يتفاخر أمام الناس بما فعله والده وائما القول (أبويا راجل) كان بيشتري النساء بفلوسه”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More