(الجفري) صرح لـ”العربية” مطالبا بانفصال الجنوب اليمني فطردته السعودية

0

كشفت مصادر دبلوماسيه خاصة إن السلطات في المملكة العربية السعودية طلبت من عبدالرحمن الجفري -رئيس ما يعرف بحزب رابطة الجنوب العربي الحر باليمن, مغادرة أراضيها بعد ادلائه بتصريحات تخالف شروط منحه اللجوء السياسي فيها -وفقا لما أورده موقع المشهد اليمني-.

وقالت تلك المصادر المقربه من الجفري إن السلطات في السعودية احتجزت جواز سفر الجفري وطلبت منه مغادرة أراضيها “.

ويأتي طلب السعوديه من الجفري المغادرة بعد تصريحات اطلقها من جدة بالمملكة العربية السعودية يوم الأحد الماضي لقناة العربية, وتحدث مطالبا بخيارات الانفصال عن ما اسماه اليمن الشقيق ومعلنا عن انفصال وشيك لما اسماها دول الجنوب”.

وأستمر الجفري خلال حواره بالمطالبه بما اسماه الاستقلال مكررا في حديثه اكثر من مره دون أن تلتفت المذيعة في القناة وهو يقول الاشقاء في الشمال وهو ما يعني ان الانفصال صار واقعا وحقيقة وليس مجرد حلم.

وعاد الجفري إلى عدن يوم الأربعاء قادما من جدة ليبدا مؤتمرا صحفيا يزعم فيه ” ان هنالك دول وصفها بالكبرى لم يسمها تستعد لإعلان دعمها لاستقلال الجنوب .. مشيرا الى أنها ستختار اللحظة المناسبة وأنه علم ذلك عبر “اتصالاته السياسية”

وعرف عن القيادي الجنوبي عبدالرحمن الجفري أنه من القيادات الجنوبية المتحوله والتي تسعى الى جمع انصار حوله .

وأضاف في كلمته التي رفع فيها شعار انفصال ما يسمى بدولة الجنوب في مؤتمر صحفي عقده مساء الأربعاء الماضي, “يتوجب على القيادات الجنوبية المسارعة لإيجاد برنامج سياسي موحد وكيان سياسي واحد لأجل طرحه على العالم والتأكيد للدول والمحيط الإقليمي ان الجنوبيين يملكون مشروع دولة حقيقية” على حد قوله.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More