مسئول بريطاني يحث فيسبوك وتويتر الدخول في أتون الحرب على داعش

0

اهتمت صحيفة “الكريستيان ساينس مونيتور” الأمريكية بتصريحات “روبرت هانيجان” المدير الجديد لوكالة المراقبة البريطانية والتي وصف فيها مواقع التواصل الاجتماعي بشبكات القيادة والتحكم بالنسبة للإرهابيين.

وطالب “هانيجان” شركتي “فيس بوك” و”تويتر” بفعل المزيد للمساعدة في قتال المسلحين الذين يستخدمون الموقعين لتجنيد أعضاء جدد حول العالم.

وأشارت الصحيفة إلى أن شركتي “فيس بوك” و”تويتر” قلصتا التعاون بينهما منذ خروج تسريبات “إدوارد سنودن” الاستخبارية للملأ.

وطالب المسئول البريطاني الشركتين بالعمل بشكل أكثر قربا مع وكالات الأمن وفرض القانون حول العالم.

وأضافت الصحيفة أن تصريحات المسئول البريطاني تسلط الضوء على التوتر بين الاستخبارات الحكومية وخصوصية الإنترنت منذ أكثر من عام على تسريبات “إدوارد سنودن” التي قدمت أدلة على الدور الذي تلعبه بريطانيا وأمريكا في مراقبة مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشار المسئول البريطاني في مقال له بصحيفة “الفاينانشال تايمز” إلى أن تنظيم داعش تفوق بشكل كبير مقارنة بأية تنظيمات مسلحة أخرى في استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، مشيرا إلى أنه يستخدم اللغة التي يفهمها من يتحدث إليهم عبر “فيس بوك” و”تويتر” و”واتس أب” وغيرهم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More