دراسة: النساء في منتصف العمر يلجأن إلى خيانة أزواجهن بحثا عن “العاطفة والجنس”

0

كشفت دراسة جديدة، أن النساء في منتصف العمر يلجأن إلى خيانة أزواجهن بحثًا عن العاطفة والجنس، ولكن لا تريد الواحدة منهن الطلاق.

وتأتي بيانات البحث، من خلال عينة من النساء المتزوجات اللاتي استخدمن موقع AshleyMadison.com، والذي يهدف إلى تحديد مواعيد ومقابلات، ويسهل الخيانة للكثيرات.

وقال إريك أندرسون، مؤلف الدراسة وأستاذ الذكورة والنشاط الجنسي في جامعة وينشستر في انجلترا، إن استنتاجات جديدة أشارت لها الدراسة تتحدى المفهوم الشائع بأن النساء يلجأن للخيانة لأنهن غير راضيات عموما عن علاقاتهن مع أزواجهن، مضيفًا أن الناس كثيرا ما يقولون إن الخيانة هي علامة على وجود مشكلة عميقة في العلاقة بين الزوجين.

وعلى الرغم أن الزواج الأحادي (أي بواحدة) هو القاعدة في المجتمع الحديث، والعلاقات الغير شرعية أمر شائع إلى حد ما، فإن ما يصل إلى ثلث الرجال وربع النساء في الولايات المتحدة، لهم على الأقل علاقة غير شرعية واحدة وفقا لدراسة عام 2011 في مجلة أرشيف السلوك الجنسي، توجد حقيقة راسخة لدى الجميع أن الرجال غير مخلصين لأنهم يريدون تنوع جنسي أكثر، في حين أشارت الدراسات إلى أن النساء غير الراضيات عن العلاقات لديهن احتمالية للخيانة.

أجريت الدراسة على حساب 100 من النساء المتزوجات تتراوح أعمارهن ما بين 35 و45، على الموقع من خلال البحث في رسائلهن، إلى أن وصل الباحثون أن معظمهن يتواصلن عن طريق رسائل قصيرة مع الشركاء المحتملين قبل اتخاذ قرار التفاعل، أو إنهاء المحادثة تماما.

واستخلصت الدراسة أن النساء بحاجة لاتصال أكثر عاطفية ليستمتعن بالجنس.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More