وزارة التجارة الأمريكية تغرم شركة إماراتية قامت بإرسال شبكات تجسس لنظام الأسد

0

وطن – غرمت وزارة التجارة الأمريكية، شركة أرامكس الإماراتية مبلغ 125ألف دولار، نهاية مايو الماضي، بسبب صادرات لمعدات وشبكات تجسس للنظام السوري.

 

وتعتبر أرامكس الشركة الثانية التي تتعرض لغرامات من هذا النوع فقد سبق أن أفادت وثائق لوزارة التجارة الأمريكية، في ابريل 2013، بأن شركة الكمبيوتر «لينكس إف. زدسي. أو» وافقت على دفع مبلغ 2.8 مليون دولار، عقوبة مدنية على شحن معدات أمريكية محظورة للحكومة السورية لمراقبة حركة الإنترنت والتحكم فيها.

 

وتفرض الولايات المتحدة عقوبات منذ فترة طويلة على التي تشهد ثورة وصراعا دمويا، وثارت موجة من الغضب عندما اتضح في عام 2011 أن البلاد تستخدم تكنولوجيا أمريكية في مراقبة مواطنيها.

 

وتشير الوثائق  وفق موقع “إيماسك” الإماراتي المعارض إلى أن الشركة باعت أجهزة بقيمة 1.4 مليون دولار صنعتها شركة «بلو كوت سيستمز»، ومقرها سانيفالي بكاليفورنيا للحكومة السورية في 3 صفقات منفصلة في الفترة من أكتوبر 2010 إلى مايو 2011.

 

ويفيد الاتفاق بأن شركة التوزيع «كمبيوتر لينكس» زعمت كذبا لشركة «بلو كوت» المصنعة أن المنتجات ستشحن للعراق وأفغانستان.

 

وكشف النقاب لأول مرة عن استخدام سوريا لمعدات لمراقبة الإنترنت في أغسطس 2011 بعد أن تمكنت مجموعة من النشطاء المتسللين تحمل اسم «تليكوميكس» من الدخول على خوادم كمبيوتر في سوريا، ووجدوا أن أجهزة «بلو كوت» تستخدم لمراقبة صفحات الإنترنت. 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.