صحيفة إسرائيلية: السيسي سيستخدم اسلوبا دمويا على طريقة”الحجاج بن يوسف”

0

قالت صحيفة “يسرائيل هايوم” الإسرائيلية إن المشير ، الرئيس المنتخب سيستخدم طريقة الحاكم الأموي، الحجاج بن يوسف الثقفي، الذي اشتهر بأسلوبه الدموي في مواجهة خصومه.  

 

وأضافت أن “فكرة النظام القوي حددها الخليفة معاوية بن أبي سفيان؛ حين قال “لو أن بيني وبين الناس شعرة ما انقطعت، كانوا إذا مدّوها أرخيتها، وإذا أرخوها مددتها”، وفي مقابله نجد الحجاج بن يوسف، حاكم العراق في فترة الدولة الأموية، الذي كان له أسلوب آخر في السلطة؛ فقد قضى على خصومه بيد حديدية، وقام بعمل إصلاحات زراعية، وشيد الجسور، ومنح المزارعين قروضًا وجعل العربية لغة رسمية، وينظر إليه على أنه شخص وضع نهاية للفوضى”.

 

وتابعت: “الوضع في الشرق الأوسط بشكل عام وفي مصر بشكل خاص فوضوي نتيجة للربيع العربي، ويتطلب طريقة جديدة في التعامل من قبل السلطات، مهمة السيسي صعبة سواء على صعيد التحديات الموضوعية، بالأخص الاقتصادية والاجتماعية، أو على صعيد المعركة العنيفة والتي لا تعرف هوادة التي يشنها ضده أنصار جماعة المسلمين،  فعلى الرغم من مصادقة مراقبي الاتحاد الأوروبي شرعية وقانونية الانتخابات، يزعم الإخوان أن الرئيس السابق محمد مرسي هو الرئيس وأن الانتخابات التي شارك فيها أكثر من 44.5% من المواطنين ومنحوا السيسي أكثر من 90 % من الأصوات غير شرعية وغير قانونية”.

 

 وأشارت إلى أنه بجانب الدعاية المضادة لانتخاب السيسي، فإن “الإخوان المسلمين لا يعرفون لحظة ملل واحدة؛ فقد قاطعوا الانتخابات التي حصل فيها المرشح الخاسر على حوالي 3 % من الأصوات، كما يحتجون ضد النظام”.

 

ولفتت إلى أن الغضب زاد بعد إلغاء السيسي للعفو الذي منحه مرسي للمعتقلين والمحكوم عليهم بالإعدام.

 

وقالت إن السيسي يحتاج إلى استقرار في مصر المتدهور نحو الهاوية؛ موضحة أن هذا الاستقرار شرط أساسي لجلب الاستثمارات الأجنبية والقروض الفورية من البنك الدولي، كما يحتاج إلى مساعدة مستمرة من السعودية ودول الخليج لضخ مزيد من الأكسجين لرئة مصر، وهو في حاجة أخرى للسياحة كعنصر هام في دعم الاقتصاد المصري المنهار، بل إنه ملزم أيضا بتوفير الأمان والأمان لقناة السويس وخط أنابيب الغاز في شبه جزيرة سيناء كمصادر أخرى للدخل.

 

وختمت تقريرها قائلة: “السيسي يحتاج إلى مساعدة الغرب وبالأخص الولايات المتحدة الأمريكية التي تجلس في المقعد الخلفي بعربة التاريخ،”، مضيفة “نأمل أن يدرك الأمريكيون المتزمتون ضرورة مساعدة السيسي وإنقاذ مصر”. 

 

وقالت إنه “في ضائقته سيضطر السيسي لاختيار طريقة الحجاج الميكافيلية بدلاً من طريقة معاوية، وبكل بساطة ليس لديه أي طريقة أخرى”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.