الصحافة الجزائرية تشن هجوما على قائد الانقلاب وتتهمه بالجنون والعمالة لإسرائيل

0

حالة من الجدل عاشتها الصحافة الجزائرية بعد تصريح نُسب الى المرشح الانقلابي عبد الفتاح السيسي في اجتماع له مع هيئة التدريس بالجامعات المصرية بأن الجيش المصري يستطيع اجتياح الجزائر في ثلاث أيام وهو ما أثار حالة من السخط والغضب في الأوساط الصحفية الجزائرية .

  

بدأت المشكلة عندما نقلت أحد المواقع الاخبارية المصرية – وصفتها الصحافة الجزائرية بالمقربة من النظام المصري – تصريحاً لأحد اساتذة الجامعة الذي حضر إجتماع قائد الانقلاب مع هيئة التدريس بالجامعات المصرية قال فيه بأن السيسي قد تناول خلال اللقاء مشكلة ما يعرف ” بالجيش المصري الحر في ليبيا ” وبأنه قال ” لن يكون من الصعب سحق هذا التنظيم ” مضيفاً ” بإنه إذا أُصيب أي مصري بأذى فإن الجيش المصري يستطيع اجتياح الجزائر في ثلاث أيّام وبأنه لن يتردد في ذلك ”

  

تلك التصريحات كان لها تأثير بالغ السوء على الخطاب الصحفي الجزائري الموجه ضد السيسي والتي كان من بينها هجوم رئيس حركة مجتمع السلم ” عبد الرزاق مقري ” والذي وصف السيسي خلال ندوة للحركة ” بالمتعاون مع اسرائيل ” و ” منفذ الانقلاب الدموي ”

  

كما كتب ” سعد بو عقبة ” الكاتب الجزائري مقالاً بجريدة الخبر بعنوان ” يا السيسي مصمص فمك ” قال فيه بأن ما يحدث في ليبيا وما يعرف ” بالجيش المصري الحر ” هو نتيجة ” لخيبة مصرية بامتياز كما هي خيبة جزائرية ” موضحاً بأن تصريحات السيسي تشبه تصريحات الرئيس السادات بعد حرب أكتوبر من قبيل الزهو بعد ما حققه في ” معركة رابعة العدوية ”

  

ومقال آخر لنصر الدين قاسم بجريدة ” الشروق ” بعنوان ” هذيان السيسي ” ، والذي وصف فيه السيسي ” بالمخبول الذي نفخ فيه الإعلام المصري ما جعله يصدق أنه “رسول” بُعِث من السماء لقيادة مصر ”

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More