بالفيديو: هالة القصير ووائل شرف ودعوة للإنتخاب فوق دماء السوريين

0

ضمن حملة دعائية لتلميع صورة الانتخابات الرئاسية التي تجري فوق بحر من الدماء، ظهر الفنانان “وائل شرف” و”هالة القصير” في شريطين دعائين بدا وكأنهما مدفوعا الأجر بثا على قناة سما الموالية، حيث ظهر شرف وهو يرتدي قميصاً يحمل صورة علم النظام ويقف في أحد مكاتب تلفزيونه حيث بدا مبنى مكتبة الأسد ونصب السيف الدمشقي داعياً إلى الانتخابات بابتسامة عريضة لأن هذه الانتخابات كما قال (حق وواجب لكل مواطن) مضيفاً (هادا هو معنى الحرية الحقيقية وهيك بنمارسها بأرقى صورها هيك أنا بفهما وهيك كل مواطن سوري بيحب سوريا بيفهما أنا راح انتخب).

 

 فيما ظهرت هالة القصير نجمة برنامج “The Voice” في كامل زينتها وهي تتحدث عن الظروف التي مرت فيها سوريا الحبيبة قائلة (صار لازم نوقف مع بعض نحنا ولاد البلد لازم نوحد الصوت لنحدد مستقبل سوريا الجاي مضيفة). سوريانا بتكبر فينا صوتنا بس هو اللي بيعمر هالبلد بس صوتوا وكونوا مع الحق سوريا بتكبر فينا ونحنا ولادها).

 

ويذكر أن الفنان وائل شرف وهو ابن الفنان السوري الراحل صبحي الرفاعي أعلن منذ بداية الثورة انحيازه إلى النظام وشارك في مسيرات مؤيدة له، وأشيع منذ شهور عن وفاته مع أفراد عائلته أثناء محاولتهم النزوح إلى تركيا بقصف من الطائرات على مجموعة من المواطنين السوريين أثناء فرارهم من حلب إلى تركيا المجاورة.

 

أما الفنانة هالة القصير فلم تبدِ موقفها حيال النظام في بداية الثورة، ولكن مع مشاركتها في برنامج  “The Voice” الغنائي ووصولها للنهائيات ادعت عبر إحدى الإذاعات المحلية السورية أن ادارة البرنامج منعتها من الغناء لبلدها وتقديم تحية لـ “جمهورها الذي يستحق الفرح” ولذلك اختارت أغنية “تعلى وتتعمّر” لتكون أغنيتها الأخيرة في البرنامج، وأنّها فاجأت اللجنة وأسرة البرنامج بإضافة اسم “سوريا” في الأغنية.

 

ويشار إلى أن هناك العديد من الفنانين المؤيدين للنظام ظهروا بمقاطع دعائية مثيلة تحت عنوان (سوريا تنتخب)، ومنهم سلمى المصري وأحمد رافع ودريد لحام وسوزان نجم الدين ومصطفى الخاني وشادي أسود وغيرهم.

 

زمان الوصل

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.