حسن شاهين مؤسس تمرد يتعرض للضرب في مسيرة الاتحادية

 وطن _ تعرض  حسن شاهين مؤسس تمرد وأحد منسقي الحملة الانتخابية للمرشح الرئاسي حمدين صباحي للضرب من جانب بعض المشاركين في المسيرة التي تنظمها القوى الثورية إلى قصر “الاتحادية” للمطالبة بإسقاط قانون التظاهر.

واعتدى بعض المشاركين على حسن شاهين مؤسس تمرد  الضرب المبرح، أثناء مرور المسيرة بشارع الميرغني بمصر الجديدة أثناء سير المسيرة في اتجاهها إلى  قصر الاتحادية.

وحاول بعض منسقي المسيرة  التدخل لإنقاذه إلا أنهم فشلوا، فيما ردد المعتدون عليه هتافات “خائن عميل، إيه اللي جابك”.

مؤسس “تمرد” ينقلب على انقلابه ويبدأ بقصف السيسي بالارهاب والشباب والكباب

وانطلقت مسيرة تضم المئات من أعضاء الحركات والقوى الثورية من أمام سنترال سراي القبة في طريقها إلى قصر الاتحادية الرئاسي للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين وإلغاء قانون التظاهر.

وردد المشاركون هتافات “يسقط يسقط حكم العسكر”، “الداخلية بلطجية”، “هاتوا اخواتنا من الزنازين”، وحملوا لافتات كتب عليها “الحرية للمعتقلين”، وبعض الصور للمعتقلين وأسمائهم.

وكانت القوى والحركات الثورية ومنها “حركة 6أبريل” بجبهتيها، وجبهة ثوار وجبهة طريق الثورة وحزب مصر القوية والاشتراكيون الثوريون قد أصدروا بيان أمس للإعلان عن فاعلية اليوم والتي تبدأ بمسيرة من أمام سنترال سراي القبة وتنتهي أمام قصر الاتحادية.

وقالت حركة “6 أبريل” عبر صفحتها علي موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” اليوم، إنها اليوم الساعة 5 مساءً خروج مسيرة “الحرية للاتحادية” لإسقاط قانون التظاهر وخروج المحتجزين السياسيين من السجون.

قيادة مؤسسة تمرد تتراجع عن تأييد السيسي وتدعم صباحي

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث