جريمة مروعة .. قتل ابنه أمام أعين اللاعبين والمتفرجين

0

قتل رجل ابنه لوك باتي الذي يبلغ من العمر 11 عاماً بواسطة عصا “بيبسول” وسكين ، بعد انتهاء تمرين في ملعب مدينة تياب جنوب ملبورن، أمام أعين اللاعبين والمتفرجين، بحسب ما أعلنت الشرطة.

 

وأضافت الشرطة أنها حاولت توقيف الأب (54 عاماً) ، لكنها اضطرت إلى إطلاق النار عليه، ما أدى الى وفاته، مشيرة الى ان الجريمة وقعت أمام أعين الأطفال وأهلهم الذين لم يتسن لهم الوقت للتدخل وإنقاذ الطفل.

 

هذا وأشارت وسائل اعلام محلية الى أن الوالد كان على وشك الانفصال عن زوجته، وكان في نزاع معها حول حضانة الطفل وهو معروف بتصرفاته العنيفة.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.