وول استريت: تقرير الأمم المتحدة لعنة على قضاء الإمارات

0

قالت صحيفة وول استريت جورنال الأمريكية إن تصريحات المبعوثة الأممية غابرييلا نول هو إطلاق لعنة على الجهاز .

وأضافت الصحيفة على موقعها الإلكتروني: “خلصت الأربعاء تحقيقات منفصلة في استقلال اثنين من النظم القضائية في الخليج العربي، ووجدت أدلة على التعذيب في دولة العربية المتحدة”.

وأشار التقرير المنشور إلى أن “غابرييلا نول، مقررة الأمم المتحدة الخاص المعنية باستقلال القضاة والمحامين، قضت ما يزيد قليلا على أسبوع في الإمارات، وحذرت من عدم استقلال السلطة القضائية عن السلطة التنفيذية”.

وقالت الصحيفة الأمريكية “لكلا البلدين أصدرت السيدة نول مجموعة من التوصيات التي تضمنت: الاستقلال التام للسلطة القضائية، ووقف “مضايقة” المحامين، وأن تكون النساء على “قدم المساواة” في نظر القانون، والتحقيق في مزاعم ذات مصداقية بالتعذيب في الإمارات العربية المتحدة”.

وأوضحت الصحيفة أن تقرير المبعوثة الأممية “التقرير المتعلق بالإمارات كان يدين بشكل خاص السلطات إزاء اعتقال المعارضين من قبل أمن الدولة. ووقالت المبعوثة الأممية في تقريرها “لقد تلقينا معلومات وأدلة ذات مصداقية في كثير من هذه الحالات، يتم فيها تعذيب المعتقلين و / أو تعرضوا لسوء المعاملة”.

وقالت الصحيفة: “أثارت جماعات حقوق الإنسان باستمرار هذه المسألة على مدى العامين الماضيين، بعد موجات من الاعتقالات ما يسمى المعارضين السياسيين في أعقاب الانتفاضات العربية في أجزاء أخرى من الشرق الأوسط”.

ونقلت الصحيفة على لسان السيدة نول قولها: “ما يزال النظام القضائي تحت السيطرة الفعلية من السلطة التنفيذية في الإمارت”.

وقال روري دوناجي مدير في مركز الإمارات لحقوق الإنسان لـ”وول استريت جورنال”: “من الأهمية بمكان متابعة السلطات الإماراتية في تنفيذ توصيات المقرر الخاص بالأمم المتحدة”.

وأضافت الصحيفة أن الحكومة الإماراتية تشكك بتقرير المبعوثة التابعة للأمم المتحدة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.