فيديو: الشرطة تعذب أحد مؤيدي مرسي حتى الموت وتلقى بجثته في النيل

0

قال تامر صلاح، والد أحد المفقودين منذ مظاهرات السادس من أكتوبر، إن قسم شرطة إمبابة اتصل به عصر الأربعاء لاستلام جثة نجله أحمد المفقود منذ مظاهرات يوم السادس من أكتوبر بمنطقة قصر العيني. 

وأضاف والد الضحية، في اتصال هاتفي مع برنامج “المشهد المصري” على قناة الجزيرة، أن قسم الشرطة أبلغه أن شرطة المسطحات عثرت على جثة نجله في النيل، وأنه عندما شاهد جثة نجله في مستشفى التحرير بإمبابة كانت بحالة مريعة وتشبه إلى حد كبير ضحايا حادث سيارة ترحيلات سجن أبو زعبل. 

وأشار والد الضحية أن هناك كثير من الشك يحيط بحادثة مقتل ولده، خاصة أن الأوراق التي كانت بحوزة ولده مازالت لم يطلها الماء، رغم أنه بقي في النيل عدة أيام حسب زعم الشرطة، لافتا إلى أن تيار المياه كان يجب أن يدفع أحمد إلى منطقة شبرا وليس إمبابة. 

وعبر والد الضحية عن أنه يعتقد أن نجله مات تحت التعذيب ولم يجدوا طريقة للتخلص منه سوى إلقائه في النيل.

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.