رفعت الأسد .. ثروته في فرنسا 160 مليون أورو فقط!

0
تقدمت منظمة الشفافية الدولية في فرنسا ومنظمة "شيربا فرنسا" بشكوى قضائية ضد عم الرئيس السوري بشار الأسد. واتهمت المنظمتان رفعت الأسد بانه يمتلك "ثروة غير عادية" في فرنسا ناتجة عن الفساد. 
 
وقال مصدر مقرب من الملف، في تصريحات صحافية، إن المنظمتين أكدتا انه إذا كان رفعت الأسد (66 عاما) قد وضع تحت الإقامة الجبرية قبل أن يضطر إلى اللجوء للمنفى في عام 1998، إلا انه ظل حتى هذا التاريخ يشغل منصب نائب رئيس الجمهورية العربية السورية، ومن المرجح أن تكون ثروته أو جزء منها هى من عائدات الفساد أو مخالفات ذات الصلة".
 
وكانت مصادر صحافية قد أشارت قبل فترة أن رفعت الأسد يعتزم بيع معظم ممتلكاته العقارية في باريس، وأنه سيعرض للبيع 40 شقة يملكها في عقارين بالعاصمة الفرنسية والتى تقدر قيمتها بنحو 40 مليون أورو, وبحسب المصادر نفسها فإن الثروة الإجمالية لرفعت الأسد تبلغ ما يقرب من 160 مليون أورو بباريس فقط.
 
كما كشفت إحدى الصحف الفرنسية في الشهر الماضي عن أن قصر عم الرئيس السوري، الذى يقع في أرقى أحياء باريس، في الدائرة السادسة عشرة معروض للبيع منذ عام 2009 مقابل 90 مليون أورو.
ومن الناحية القانونية، يحق لرفعت الأسد التصرف في ممتلكاته، حيث أن اسمه لم يرد ضمن قائمة 179 شخصا من مسؤولي النظام السوري أو داعميه والتي اعتمدتها الأمم المتحدة والدول الأوروبية. 
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.