السعودية : مقتل شاب في بلدة العوامية برصاص قوات الأمن

0
قتل شاب وجرح آخرون  الخميس في بلدة بمحافظة القطيف خلال عملية أمنية نفذها الأمن السعودي.
ونقل شهود عيان لشبكة (راصد) الإخبارية أن عشرات المدرعات أغلقت مداخل أحياء العوامية لمداهمة منزل الشابين محمد اللباد وفاضل الصفواني المطلوبين ضمن قائمة 23 مطلوب.
وفضحت صور تناقلها ناشطون ومهتمون عبر وسائل التواصل الإجتماعي العبث الذي خلفه رجال الأمن بمنزل المطلوب اللباد.
وأكدت المعلومات المتداولة أن القوى الأمنية أطلقت أعيرة نارية خلال عملية المداهمة سقط على أثرها الشاب أحمد علي المصلاب «22 عاما».
وذكر ناشطون أن المصلاب كان خارجاً من المدرسة وصادف مروره بالقرب من مكان المداهمة.
وأضاف الناشطون  أنه فر هاربا عندما حاول رجال الأمن إلقاء القبض عليه وعلى أثرها أصيب بطلق عشوائي في رجله ورصاصة قاتلة في ظهره.
وقبل وصول الشاب المصلاب إلى مستشفى القطيف المركزي لتلقي العلاج، لفظ أنفاسه الأخيرة.
ويذكر أن اللباد والصفواني هما من ضمن قائمة الـ 23 المطلوبين لدى سلطات الرياض، لمشاركتهما في التظاهرات في المملكة.
المطلوب «المطلق» يسلم نفسه
ومن جهة أخرى قام المطلوب حسن جعفر المطلق والمدرج أسمه ضمن قائمة 23 مطلوب بتسليم نفسه الثلاثاء الماضي للجهات الأمنية.
وذكر المتحدث الأمني بوزارة الداخلية في بيان أصدره مساء الخميس أن المطلوب المطلق سيعامل «وفق الإجراءات النظامية المعمول بها في مثل هذه الحالات».
وجدد المتحدث الأمني دعوته للمطلوبين إلى «المبادرة بتسليم أنفسهم لأقرب جهة أمنية».
وحذر بقوله «من يؤويهم أو يتستر عليهم أو يوفر لهم أي نوع من المساندة بوضع نفسه تحت طائلة المسؤولية عن ذلك».
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.