الرئيسيةتقاريرالاتحاد الأوروبي يحذر الدول الأعضاء من التعامل مع الإعلام المصري بعد فضيحة...

الاتحاد الأوروبي يحذر الدول الأعضاء من التعامل مع الإعلام المصري بعد فضيحة الترجمة

- Advertisement -
أطلق المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي تحذيرات لدول الاتحاد من التعامل مع وسائل الإعلام المصرية، وذلك بعد فضيحة الترجمة في مؤتمر الدكتور محمد البرادعي ومبعوثة الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون.
وشهد المؤتمر الصحافي المشترك الذي جمع نائب الرئيس المؤقت للشؤون الخارجية محمد البرادعي، والممثل الأعلى للشئون الخارجية والسياسة الأمنية بالاتحاد الأوروبي كاترين آشتون أخطاء في الترجمة الفورية لتصريحات المسؤولة الأوروبية، من الإنجليزية للعربية.
وظهر أحد أخطاء بالترجمة في الدقيقة التاسعة من المؤتمر حين قالت كاترين أشتون: "أجريت حوارًا مدته ساعتين مع مرسي  الليلة الماضية، ولن أعرض ما قاله لي لأنه غير موجود، ولن يكون قادرًا على تصحيحي".
وجاءت الترجمة الفورية كالتالي: "أجريت حوارًا مع الرئيس السابق محمد مرسي الليلة الماضية، ولن أنقل ما قاله لأن ذلك سيكون متناقضًا مع المهمة التي أتيت بها إلى هنا".
وفي معرض حديثها عن خريطة طريق المرحلة الانتقالية التي تلت عزل مرسي، قالت آشتون: "إن عملية تجمع جميع الأطراف السياسية هي التي ستنجح". وجاءت الترجمة كالتالي: "خريطة الطريق الشاملة التي تشمل الجميع هي التي ستصلح".
وفي الدقيقة الحادية عشرة، وحين وجه مراسل سؤالاً للمسئولة الأوروبية: "هل نتخيل مرسي طرفًا في أي عملية سياسية؟"، بادر البرادعي بالإجابة على السؤال دون أن تتوجه إجابته إليه بشكل مباشر.
وكان لافتًا أن أشتون أعلنت بعدها أنها مضطرة للمغادرة للحاق بالطائرة، وهو ما أثار تكهنات بأنها انسحبت للتعبير عن غضبها من عدم تمكنها من الرد على السؤال.
وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث