الثلاثاء, أكتوبر 4, 2022
الرئيسيةحياتناسودانية تدرب فريق كرة قدم للرجال وتحقق إنجازات

سودانية تدرب فريق كرة قدم للرجال وتحقق إنجازات

- Advertisement -

وطن – تقود المدربة السودانية في كرة القدم عائشة محمد فريقاً من الرجال يسمى "المدفعجية السوداني"، وتشارك حالياً وللعام الثالث على التوالي في بطولة مكتوم بن راشد الرمضانية المقامة على ملاعب نادي ضباط شرطة دبي بمشاركة 16 فريقاً، وتبلغ جوائزها 600 ألف درهم.

 

وقالت عائشة محمد، وهي لاعبة المنتخب السوداني الأسبق لكرة السلة، في حديثها لـ"الإمارات اليوم"، إن "التواجد في عالم كرة القدم مدربة لفريق ذكور ليس بغريب، خصوصاً أن المراحل الرياضية لمسيرتي كلاعبة سابقة ضمن المنتخب السوداني كانت تشهد في الكثير من الأحيان خوض حصصٍ تدريبية للمنتخب النسائي مع أقراننا من الذكور بغية تطوير مستوانا المهاري".

- Advertisement -

 

وأضافت "قدومي إلى دبي عام 2007 بهدف العمل في مكتب لتخليص المعاملات في الدوائر الحكومية، وانخراطي في أوقات الفراغ ضمن صفوف النادي السوداني مسؤولة للجنة الأنشطة الثقافية والمجتمعية، قادني وبتشجيعٍ من العناصر الشابة المنضوية ضمن تلك اللجنة إلى فكرة طرح تأسيس فريق لكرة القدم يشارك في بطولات النادي، إلا أن تلك الفكرة قوبلت بالرفض لغرابتها، ما زادني إصراراً على التمسك بها والتي أثمرت عام 2008 عن تأسيس ما يعرف الآن باسم فريق المدفعجية السوداني". وتعود بدايات نجاحات عائشة محمد مدربة لفريق ذكور في كرة القدم للعام ذاته 2008، حين تمكن "المدفعجية السوداني" في مشاركته الأولى ضمن بطولة النادي السوداني لفرق الجاليات من انتزاع اللقب بسجل خالٍ من الهزائم، والذي جاء بمثابة حجر الأساس لانطلاقة أوسع من المشاركات أثمرت حتى يومنا هذا عن حصد سبعة ألقاب كان آخرها بطولة "لا للمخدرات نعم للرياضية"، التي استضافها نادي ضباط شرطة دبي في مايو الماضي.

 

- Advertisement -

وتطمح عائشة محمد إبراهيم خلال مشاركة فريقها للعام الثالث على التوالي في بطولة مكتوم بن راشد الرمضانية، التي تستمر حتى 20 من شهر رمضان المبارك، إلى معانقة اللقب وتعويض الخروج من دور الثمانية لنسخة العام الماضي على الرغم من صدارته لفرق مجموعته في الدور الأول بسجل خال من الهزائم.

 

وأوضحت عائشة محمد، على الرغم من البداية المتعثرة لفريقها في هذه النسخة عبر خسارته المباراة الافتتاحية أمام فريق شرطة دبي، أن "الفريق يضم لاعبين هواة ومحترفين من بينهم خمسة لاعبين غابوا عن المباراة لارتباطهم مع نادي الهلال السوداني في البطولات المحلية بالسودان".

 

مضيفة «اكتمال صفوف الفريق مع عودة اللاعبين الخمسة قبيل مباراتنا الثانية سيعيد اتزانه ويضعنا على الطريق الصحيح الهادف لحصد لقب البطولة التي خرجنا منها العام الماضي في الأدوار النهائية، بعد تصدرنا لفرق المجموعة دون أي خسارة».

 

ولم تكتف عائشة بفرادة تواجدها مدربة لفريق ذكوري فحسب، بل تعمل بشكل متواصل على تطوير مهاراتها التدريبية، منها خضوعها مطلع الشهر الجاري لدورة تدريبية تحت إشراف خبراء نادي برشلونة التي قالت عنها "حرصت للعودة إلى السودان أواخر الشهر الماضي للاستفادة من فرصة حملة نادي برشلونة الإسباني المخصصة للقارة الإفريقية من خلال إقامة ندوات ومحاضرات ودورات تدريبية، بهدف نشر كرة القدم، وأنهى مطلع الشهر الجاري هذه الدورة بنجاح، وأعود فور انتهائي منها إلى دبي لقيادة الفريـق في تحدٍ جديـد عبر مشـاركتنا في بطولة مكتوم بن راشد الرمضانية الكروية".

 

وعن طموحاتها المستقبلية قالت عائشة "أطمح لمواصلة حصد الانجازات مع هذا الفريق الذي يتكون جهازه الفني من عناصر نسائية، وذلك بغية استثمار تلك الانجازات في تعزيز قضية المرأة العربية حول قدرتها على القيادة ومشاركتها للرجل في شتى مجالات الحياة، حتى إن كانت في أشهر الألعاب الرياضية مثل كرة القدم".

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث