صحيفة: الجيش والمخابرات المصرية يرفضان لقاء قادة حماس

0
كشفت مصادر لصحيفة «الوفد» المصرية أن قيادات حركة «حماس» الفلسطينية المتواجدة بالقاهرة برئاسة خالد مشعل وإسماعيل هنية تقيم بفندق «فيرمونت» في مصر الجديدة بجوار المطار علي نفقة الرئاسة المصرية علي اعتبار أن الوفد الحمساوي جاء لبحث ملف المصالحة الفلسطينية.
 
وأكدت المصادر أن 24 قيادة حمساوية تعاني العزلة في القاهرة، بسبب رفض المجلس الأعلي للقوات المسلحة والمخابرات مقابلتهم.
أضافت المصادر أن لقاء أعضاء حماس بمكتب الإرشاد، ودخول بعض هذه القيادات رغم وجود اسمائهم علي قوائم الممنوعين من دخول مصر اثارت غضب جهاز المخابرات المصرية، وقرر الجهاز تعليق لقائه بقيادات حماس.
كشفت مصادر مطلعة عن تحذيرات شديدة اللهجة صدرت من القوات المسلحة لقيادات «حماس» بعدم التسلل عبر الأنفاق خلال تظاهرات 30 يونية، والتأكيد علي الوعود التي قطعتها «حماس» علي نفسها عندما توسلت للجيش وطلبت الإبقاء علي بعض الأنفاق، مقابل ضبط الأمن مع قوات حرس الحدود بسيناء.
وكانت قيادات «حماس»، وعلي رأسها إسماعيل هنية قد طلبت منذ شهور وساطة المخابرات المصرية لدي الجيش، لوقف عمليات هدم الأنفاق التي كانت تسير علي قدم وساق خلال هذه الفترة.
وأكدت بعض المصادر أن حماس التزمت بما وعدت به أثناء قيام الجيش بتحرير الجنود المخطوفين، وأغلقت جميع الأنفاق من ناحية غزة.
وأكدت المصادر أن قيادات «حماس» سوف تغادر القاهرة دون مناقشة ملف المصالحة الفلسطينية، لأن الموضوع ليس مطروحاً في ذهن المخابرات المصرية في الوقت الحالي.
[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More