مادونا إبتعدت عن مكتشفها لرفضه ممارسة الجنس معها

0
رغم كون الموسيقي نيل رودجيرز أحد الأشخاص الذين ساهموا فعلياً في شهرة نجمة البوب مادونا، لإنتاجه ألبومها "Like A Virgin" في العام 1984 والذي حقق مبيعات وصلت إلى عشرين مليون نسخة، إلا أن علاقة العمل التي جمعت بين نيل ومادونا قد انتهت بسبب رغبة الأخيرة الملحة في أن تجمعها علاقة عاطفية به.
وأوضح رودجيرز أنه كان يترك التسجيل أحياناً، لعدم تمكنه من تلبية طلب مادونا الخاص برغبتها في أن يمارس معها الجنس، وقال:"ذات مرة كنت ومادونا في أحد المصاعد، وحينها سالتني لماذا لا أريد أن أمارس معها الجنس، فهي لم تكن تتحمل فكرة رفضي لها، فهي دائماً كانت على يقين أنها مرغوبة من الجميع".
نيل كد على قوة علاقة العمل التي جمعته بمادونا وكانت أكثر إمرأة إقترب منها دون أن  يتورط عاطفياً معها، وأشار إلى اعتزاز مادونا بقدراتها ونفسها، قائلاً:" في أول مرة قابلت فيها مادونا، قالت لي إنها ستصبح نجمة كبيرة في المستقبل".
 
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.