النور السلفي: دخول السائحين الإيرانيين لمصر خذلان لسوريا واستفزاز للسنة

0
 استنكر حزب النور أمانة البحر الأحمر وصول فوج إيراني للمحافظة، معتبرًا ذلك الإجراء استفزازا لمشاعر المصريين والمسلمين السنة.
وذكرت أمانة الحزب بالبحر الأحمر في بيان صادر عنها اليوم الأربعاء، وتلقت مفكرة الإسلام نسخة منه، أن عودة السياحة الإيرانية تواجه رفضا شعبيا لما تمثله من خطورة على المجتمع المصري ووقوعه فريسة للمطامع الإيرانية، بالإضافة للدور الإيراني الداعم لنظام بشار الاسد ضد أهل السنة بسوريا.
ورأى الحزب أن تمرير فتح الأبواب للسياحة الإيرانية يمثل تخاذلا لنصرة أهل سوريا، كما يشكل عبئا على وزارة الداخلية جراء تأمين الأفواج السياحية.
كما صرحت أمانة الحزب أنهم لن يدخروا جهدا لمواجهة المد الشيعي بكل السبل المشروعة، آملين في تتخذ القيادة السياسية قرارا بوقف المد الشيعي بمصر.
 
وفيما يلي نص البيان:
بيان حزب النور أمانة البحر الأحمر بشأن وصول فوج ايرانى للبحر الأحمر
"إن عودة السياحة الإيرانية بالرغم من ما تواجهه من رفض شعبي، لما تمثله من خطورة نظراً للمطامع الإيرانية تجاه مصر ومساندة إيران للنظام السوري الشيعي ضد أهل السنة بسوريا، يعد ذلك استفزازاً لمشاعر المصريين و المسلمين من أهل السنة
وكما نعتبرذلك تخاذل فى نصرة إخواننا فى سوريا، وكذلك نرى أنها تمثل عبئا إضافيا على وزارة الداخلية متمثلا فى تأمينهم وأننا لن ندخر جهداً لمواجهة المد الشيعي بكل الوسائل المشروعة، وندعوا الله أن يلهم القيادة السياسية التوفيق فى اتخاذ قرارا بوقف هذا المد الشيعى بمصر والوفاء بالوعود والمواثيق فى منع المد الشيعى بمصر ونذكرهم بقول الله تعالى
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ يَنْصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ) [سورة محمد : 7]"
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.