الشبكة العربية تطالب السلطات الإماراتية بإيقاف محاكمة الناشط محمد الزمر

0
أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان, اليوم, محاكمة الناشط محمد الزمر, في جلسة سرية لم يعلم بها أحد من أسرته, فضلًا عن عدم إخطار محاميه لحضور جلسة المحاكمة.
 
وكانت السلطات الإماراتية قد بدأت يوم الخميس 30 مايو 2013, أولي جلسات محاكمة الناشط محمد الزمر, بتهمة تصميم ونشر فيديوهات مؤيدة للمعتقلين, في جلسة سرية لم يعلم بها أحد من أهل الناشط, ولم يتم أخطار محاميه لحضور جلسة المحاكمة, في انتهاك خطير لحق الزمر في حضور محاميه, وقد رفض الزمر الإجابة علي الأسئلة التي وجهت له أثناء الجلسة اعتراضًا علي عدم حضور محاميه, مما دفع المحكمة لتأجيل الجلسة إلي الخامس من يونيو.
 
وقد أوضحت والدة الزمر أنه أثناء زيارته له أخبرها بتعرضه للتعذيب والضرب أثناء التحقيق معه, وإجباره علي الاعتراف بأقوال ومعلومات تدين قائمة ال 94 معتقل إماراتي.
 
وكانت قوات الأمن الإماراتية خلال شهر ديسمبر 2013 قد اعتقلت الشاب “محمد سالم الزمر” الناشط علي موقع التدوين القصير “تويتر” البالغ من العمر 18 عامًا, والمعروف بتأييده للمدافعين عن حقوق الإنسان والنشطاء المعتقلين في سجون أمن الدولة.
 
وقالت الشبكة العربية: “إن بدء محاكمة الناشط الزمر, بجلسة سرية وعدم تمكينه من حضور محاميه يعد انتهاكًا صريحًا لحقه الدفاع معه في كافة مراحل المحاكمة, ويثير القلق بشأن مصير الناشط في ظل عدم توافر ضمانات المحاكمة العادلة”.
 
وأوضحت الشبكة العربية إن تعمد السلطات الإماراتية عقد جلسات المحاكمة بصورة سرية, يعد محاولة لا خفاء مظاهر التعذيب التي تعرض لها الناشط أثناء فترة اعتقاله واحتجازه التعسفي.
 
وطالبت الشبكة العربية المجتمع الدولي بالضغط على السلطات الإماراتية لإجبارها على توفير ضمانات المحاكمة العادلة للنشطاء والمعتقلين الذين يتم محاكمتهم لا لشيء سوي تعبيرهم عن أراءهم بصورة سلمية وإيقاف محاكمة الناشط محمد الزمر الذي لم يرتكب أي جرم سوي التعبير عن اراءه بوسيلة سلمية, وتقديم المسئولين عن تعذيبه ان صحت تلك الادعاءات للمحاكمة الجنائية.
 
[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More