أميركا تقود 30 دولة بمناورات في الخليج العربي

0

 

قال موقع جيوستراتيجي دايركت إنّ الولايات المتحدة تحضّر تدريباً بحرياً رئيسياً جديداً في الخليج العربي. وقالت البحرية الأميركية إنّ أكثر من 30 دولة ستنضم إلى التدريب الذي سيجري في البحرين في أيار (مايو) المقبل، على تدابير الرد. وقالت البحرية إنّ إنّ التدريب الدولي على إجراءات مكافحة الألغام (آي.إم.سي.إم.ئي.إكس) 13 خلال الفترة من السادس وحتى الثلاثين من أيار بعد ثمانية أشهر من النسخة السابقة للمناورات التي جرت في فترة شهدت تبادل التهديدات بالحرب بين إسرائيل وإيران.
 
وفي مطلع 2012 هددت إيران مرارًا بإغلاق مضيق هرمز الممر الملاحي الضيق الذي تعبر من خلاله أغلب صادرات الخليج من النفط والغاز وسط توتر متزايد مع الغرب بشأن برنامج طهران النووي. ولكن مثل هذه التهديدات خفت على مدى الأشهر القليلة الماضية بعد سعي القوى العالمية لحل خلافاتها مع طهران عبر المفاوضات.
 
ولا تزال القرصنة تمثل تهديدًا للملاحة البحرية في خليج عدن وبحر العرب بينما تراجعت الهجمات الناجحة بفضل قوة حماية بحرية دولية والاستعانة بحراس أمن مسلحين في الرحلات المعرضة للخطر.
 
وقال سيمون أنكونا، نائب قائد القوة البحرية المجمعة، إن التدريب الدفاعي المتعدد المهام سيركز على الأمن البحري للتجارة والتبادل التجاري من ميناء المغادرة وحتى ميناء الوصول.
 
وقال القائد الأميركي جيسون سالاتا إن المناورات ستقتصر على الخليج وخليج عمان وستركز على حماية البنى التحتية الحيوية مثل الأصول النفطية البحرية.
 
وأضاف قائلاً أنه لا توجد خطط لإجراء مناورات في مضيق هرمز نفسه نظرًا لأن ذلك قد يعيق حركة الملاحة الطبيعية عبر الممرات الملاحية الضيقة.
 
وشاركت في التدريبات التي جرت في أيلول (سبتمبر) الماضي بريطانيا وفرنسا وبعض بلدان الشرق الأوسط ودول أخرى مثل استونيا ونيوزيلندا، ولم تعلن حتى الآن أسماء البلدان المشاركة في مناورات أيار.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.