من وصايا الليالى السود

0

كيف أكون يا أبى ذكيا

وبهلوانا ناعما ولينا وراضيا ..مرضيا

وخادعا للسذج الذين من حولى ويحسبوننى ..التقيا

وربما يدعوننى الإمام

وربنا يدعوننى الوليا

قلت له يا ولدى

ياقطعة من كبدى

عليك ان تكون مرة دائرا وألف مرة مستديرا

وجاعلا هواك الف الف مرة أخيرا

ان خفت ان تشدك مطالب المروءة

فاسمع وصية الأجداد…للاحفاد وحكمة الليالى السود فى النبوءة

اذا اردت ان تكون لامعا وعبقريا

عليك ان تكون فى الصباح لولبيا وفى المساء زئبقيا

حينها لن يطمع الوحوش او يحسد الحثالة

وحينها…يمدح السذج فيك حلاوة المقالة

وربما ..حلاوة العدالة..؟!

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.