تركيا.. انتهت (المتاجرة) بدماء غزة لتعود العلاقات الحميمة مع إسرائيل

0

وفقا لمصادر تركية ومع اقتراب زيارة الرئيس الامريكي باراك اوباما الى اسرائيل ، تجري محادثات سرية للمصالحة بين اسرائيل وتركيا ، والتي قد تحمل تخلي انقرة عن شرطها برفع الحصار عن غزة مقابل عودة العلاقات .

 

وبحسب ما نشر موقع الاذاعة العبرية “ريشت بيت” اليوم الجمعة فقد أكد محلل صحيفة تركية أمام شخصيات اسرائيلية وجود هذه المحادثات ، التي يقودها رئيس “مجلس الأمن القومي” الاسرائيلي يعقوب عميدرور ، وسوف تتخلى تركيا عن أحد شروطها لعودة العلاقات مع اسرائيل ، المتعلق برفع الحصار عن قطاع غزة .

 

وبالمقابل اسرائيل تستعد لدفع تعويضات لضحايا سفينة مرمرة وتعتذر عن العملية وتعرب عن أسفها لوقوع ضحايا ، في حين لم يصدر أي تأكيد من مصادر رسمية تركية لهذا الموضوع .

 

وربط المحلل التركي بين اختفاء ليبرمان من الحكومة الاسرائيلية وامكانية التوصل الى المصالحة ، للدور السلبي الذي كان يمثله ليبرمان أثناء توليه حقيبة الخارجية ، كذلك موافقة اسرائيل على دخول مواد البناء التركية لقطاع غزة لبناء مستشفى ، واستكمال صفقة السلاح مؤخرا بين اسرائيل وتركيا والتي توقفت بعد عملية اقتحام سفينة مرمرة .

 

وأشار الموقع ان مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لم يعقب على هذه الانباء بالرغم من محاولة المراسل السياسي للاذاعة العبرية أخد أي تعليق على الموضوع . 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More