بعد أن أفحم اللواء دكتور صالح سميع محافظ “” اليمنية، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية ، قبل أشهر بسبب ما ذكره عن موقف من أحداث جنوب اليمن، ها هو يعود ليبعث برسالة حادة إلى يحذره فيها من سلطته لن تدوم وسيسقط بجرائمه يوما ما لا محالة.

 

ودون “سميع” في تغريدة له عبر حسابه بتويتر رصدتها (وطن) رسالة إلى محمد بن زايد، جاء نصها:”إلى #محمدبن #زايد : إعلم أنك امتطيت السياسة على صهوة حصان جامح ، وسيطرحك أرضاً ، وحينئذٍ : لن تنفعك الإفاقة من سكرة الفائض المالي ، ولا استدعاؤك لحكمة والدك : زايد”

 

وتابع رسالته إلى “ابن زايد” مستعينا بأبيات شعرية:”ولا تذكيرك بما قاله الشاعر الأندلسي : هِيَ الأيَامُ كما شاهدتها دولُُ .. مَنْ سرٌهُ زمنُُ ساءتهُ أزمانُ”

 

 

يشار إلى أنه في أواخر يناير الماضي، رد أيضا اللواء صالح سميع على تعليق وزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش، على أحداث جنوب اليمن، والذي قال فيه إن “موقف الإمارات في أحداث جنوب اليمن واضح ومبدئي في دعمه للتحالف العربي الذي تقوده ، ولا عزاء لمن يسعى للفتنة”.

 

 

لكن سميع رد عليه: “كلامك شيء وما يشهد به الواقع شيء آخر، ولكن ثق أن أجندتكم الخفية ستكون قبض ريح وستخرجون من اليمن كفقير اليهود لا دنيا ولا دين كما نقول في المثل اليمني فاتركوا الغطرسة وارعوا نعمة الفائض المالي وتعاملوا مع اليمن بشرف وشهامة وستجدونهم أهل معروف ونجدة عند اللزوم.. هل فهمت؟”.

جاء ذلك على خلفية اشتباكات عنيفة مدينة عدن جنوب اليمن، بين قوات الحماية الرئاسية التابعة للحكومة المدعومة من من جهة، ومسلحي “المجلس الانتقالي الجنوبي” الانفصالي التي شكلتها الإمارات.