شن نشطاء هجوما عنيفا على الأميرة ، بعد تشبيهها في تغريدة (تطبيلية) لولي العهد السعودي بالرسول (صلى الله عليه وسلم).

 

ودونت الأميرة السعودية في تغريدة لها بتويتر رصدتها (وطن) ما نصه: “محمد بن سلمان هو الرجل الوحيد الذي يستحق ان تقول له شبيه الرسول”.

 

كما حاولت تبرير تغريدتها التي قامت بحذفها وإرفاق صورة لها بعد الهجوم الكبير عليها بذكر أحاديث تجيز تشبيه أشخاص بالرسول.

 

 

ولاقت تغريدة عهود بنت عبد العزيز هجوما عنيفا من قبل النشطاء، الذين أفحموها بقولهم “نحن المسلمون لا نقبل تشبيهه بنعال الرسول صلى الله عليه وسلم”.

 

وطالبها البعض بالتوقف عن النفاق وكتابة تلك التغريدات المثيرة الهادفة للشهرة ليس إلا.

 

 

 

 

 

 

 

وأصبح معظم الأمراء والمسؤولين في المملكة يحاولون التودد والتقرب بكل السبل لـ”ابن سلمان” والمحيطين به، بعد تمكنه من السيطرة على مفاصل الحكم بالمملكة والإطاحة بجميع مخالفيه حتى أبناء عمومته الذين قام بسجنهم والتنكيل بهم.