في تصعيد جديد من جماعة باليمن ضد ، أطلق مسلحو الجماعة اليوم، الاثنين، صاروخا باليستيا من نوع “بدر1” على قطاع استهدف الرئيسية هناك.

 

وقالت قناة “المسيرة” الناطقة باسم جماعة الحوثيين: “إن القوة الصاروخية أطلقت مساء اليوم الاثنين 16 أبريل، صاروخاً باليستياً نوع “بدر 1″ على محطة الكهرباء في نجران”.

 

وقالت قناة “الإخبارية” السعودية إن “الدفاعات الجوية اعترضت صاروخا باليستيا أطلقه باتجاه نجران”.

 

وتقود السعودية، منذ 26 مارس 2015، تحالفًا عسكريًا يدعم القوات الحكومية اليمنية في مواجهة مسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، الذين يسيطرون على عدة محافظات، بينها صنعاء منذ 21 أيلول 2014.

 

وأسفر النزاع عن مقتل أكثر من 10 آلاف مدني يمني، وجرح مئات الآلاف، في الوقت الذي تشير فيه الأمم المتحدة إلى حاجة أكثر من 22 مليون يمني لمساعدات عاجلة.

 

وتتهم السعودية، وعدد من الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية، والدول الغربية، بتمويل إطلاق عشرات الصواريخ الباليستية من جانب الحوثيين باتجاه الأجواء السعودية منذ بدء حملتها في .

 

ومؤخرا، وخلال القمة العربية التي عقدت في الظهران، غربي السعودية، حمل العاهل السعودي بن عبد العزيز، جماعة “أنصار الله” كامل المسؤولية عن استمرار الأزمة القائمة في اليمن والمعاناة الإنسانية للشعب اليمني، مجددا رفضه لتدخلات إيران في شؤون الدول العربية.