أحرجت صحفية فرنسية ولي العهد السعودي ، أثناء مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الثلاثاء، عندما وجهت له سؤالا غير متوقع عن زوجته وأولاده.

 

وأثناء المؤتمر توجهت الصحفية بسؤال لـ”ابن سلمان” عن سبب عدم ظهور زوجته معه قبل ذلك في أي مناسبة واختفائها عن الأضواء.

 

وأجاب ولي العهد الذي أربكه السؤال وتفاجأ به محاولا احتواء الموقف بإجابة دبلوماسية بقوله، إنه يريد الحفاظ على زوجته وأبناءه الأربعة بعيدا عن الأضواء والضغط السياسي، ليعيشوا حياة طبيعية.

 

وتابع فيما يخص زوجته الأميرة سارة بنت مشهور: “وزوجتي تريد هذا الشئ وأنا احترم هذا الشئ لزوجتي ولأبنائي”.

ورفع محامون فرنسيون دعوى قضائية نيابة عن نشطاء حقوق الإنسان اليمنيين بعنوان “المشاركة في أعمال التعذيب” ضد ولي العهد محمد بن سلمان، الذي اختتم زيارته إلى باريس، الثلاثاء، في إطار عملية يقودها التحالف بقيادة المملكة العربية . وفي الوقت نفسه، للضغط على حكومة باريس فيما يتعلق باستخدام التحالف للسلاح الفرنسي.