في واقعة تعكس ضحالة فكره كأستاذ في العلوم السياسية، ومتناسيا هجوم الرئيس الأمريكي على حكام والإمارات، قال مستشار ولي عهد أن أميركا وقعت في حب .

 

وقال “عبد الله” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “” رصدتها “وطن” مرفقا بها صورة “ابن سلمان” على غلاف مجلة “التايم” التي أجرت حوارا معه:” امريكا وقعت في حب هذا الأمير السعودي الشاب الذي يحمل راية الإصلاح وبدأت تقتنع ببروز سعودية جديدة”.

تغريدة مستشار “ابن زايد” تحولت لموضع سخرية عارمة من قبل المتابعين له، ففي حين أشار بعضهم إلى أن هذا الحب ناجم عن كونه يدفع كل ما يريده “” بدون جهد، اعتبر آخرون أن هكذا فكر لا يخرج عن استاذ علوم سياسية حيث أن السياسة لا تعرف الحب وإنما لغ المصالح.

وتأتي هذه التغريدة الساذجة متزامنة مع استنكار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، سياسة دول الخليج العربية في ، معربا خلال اجتماع موسع مع كبار المسؤولين الأمريكيين عن استيائه من عدم التدخل الكافي لضمان استقرار البلاد.

 

وقالت شبكة “CNN” الأمريكية، في تقرير نشرته مساء الخميس حول الخلافات بين ترامب وأعضاء فريق الأمن القومي بخصوص انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، إن الرئيس طلب إنهاء مهمتها ضد تنظيم “داعش” بالأراضي السورية في غضون 6 أشهر،

 

وأعرب، خلال اجتماع واسع مع مسؤولين رفيعين في إدارته، عن امتعاضه من حجم الأموال الأمريكية، التي تنفق في المنطقة ولا تعود بالمنفعة للولايات المتحدة، حسب تعبيره.

 

وتساءل ترامب، وفق تقرير “CNN”، الذي استند إلى عدة مصادر مطلعة على سير الاجتماع، حول سبب عدم التدخل من قبل دول أخرى في المنطقة، لا سيما البلدان الغنية في الخليج العربي.

 

وهاجم ترامب، خلال الاجتماع وخلال محادثات شخصية أخرى مع مسؤولين، دول الخليج، لا سيما السعودية والإمارات، بسبب عدم تقديمها موارد كافية لمحاربة “داعش” في سوريا، وقال، حسب التقرير، إن “الملوك الأغنياء لهذه الدول سيضطرون إلى التخلي عن طائراتهم الخاصة ونمط حياتهم الفخم حال انسحاب من المنطقة”.

 

وقال الرئيس الأمريكي، خلال محادثاته الهاتفية مع أحد حكام دول الخليج العربية مؤخرا، حسب ما كشفه لـ”CNN” مسؤول تحدث مع ترامب إثر المكالمة: “إنكم من دوننا ما كنتم لتستمروا في مواقعكم مدة أسبوعين، ولكنتم انتقلتم إلى رحلات تجارية عادية (بدل طائراتكم الخاصة)”.

 

وأعرب ترامب، خلال الاجتماع، عن تفاؤله في أن دول الخليج ستدفع مزيدا من الأموال لنجاح جهود إرساء الاستقرار في سوريا، بما في ذلك 4 مليارات دولار من السعودية، لكن مصادر “CNN” أشارت إلى أن أسباب قناعة الرئيس الأمريكي في هذا الموضوع لم تكن واضحة.