على الرّغم من تجاوز عدد مشاهداته على موقع “يوتيوب”، منذ نشره بتاريخ 29 مارس/آذار الماضي، مليوناً و300 ألف مشاهدة، إلاّ أن فيديو اغنية “”، للفنانة اللبنانية قد اثار جدلاً وضجةً كبيرتين.

 

ومرّد ذلك الجدل، هو احتواء الكليب على لقطات اعتبرها البعض بأنها “إيحاءات جنسية”.

 

الجدير ذكره أن أغنية “ومعاك” هي من كلمات محمد رفاعي، ألحان محمد يحيى وتوزيع هادي شرارة وقد تضمنها ألبوم نانسي عجرم الأخير “حاسة بيك” أمّا العمل المصوّر الخاص بها فهو من إخراج ليلى كنعان.

 

ورآى معلقون على الكليب أن ليس له هدف سوى الإغراء.